التخطي إلى المحتوى

مهما كثر الكلام عن الفرعون المصري محمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزي وقائد المنتخب المصري عن عدم قيام الملك المصري بتقديم أفضل ما لديه مع منتخب بلاده، إلا أن الفرعون المصري يثبت كل يوم أن بلاده ومنتخب بلاده في المقام الأول وفوق كل شئ، حيث دائما ما يقدم النجم المصري الكبير محمد صلاح مصلحة منتخب مصر على أي شئ آخر، وهذا وإن دل فإنما يدل على مدى وطنية هذا النجم المصري الكبير مهما شكك فيه الكثير، وسوف يثبت الملك المصري خلال المباريات القادمة مع منتخب مصر أنه الأفضل ويملك الكثير ليقدمه لمنتخب بلاده، وأن لديه القدرة على إنقاذ المنتخب في كأس الأمم الأفريقية المقامة حاليا في الكاميرون.

هذا وقد قام الفرعون المصري بتفجير مفاجأة كبرى اليوم، وهذه المفاجأة كانت بمثابة الصدمة الكبرى للاتحاد الدولي الفيفا، وذلك بعد أن أعلنت مصادر مطلعة من داخل معسكر المنتخب المصري بالكاميرون أن محمد صلاح قرر عدم السفر إلى سويسرا لحضور حفل تتويج أفضل لاعب في العالم “ذا بيست”، والذي سيتم الإعلان عنها رسميا في حفل يقيمه الاتحاد الدولي يوم الاثنين القادم بمدينة زيورخ في سويسرا، ويعتبر محمد صلاح أبرز المرشحين للفوز بهذه الجائزة الكبيرة.

وكانت المواقع الإخبارية قد أثارت جدلا كبيرا بعد أن قامت بنشر أخبار تؤكد أن محمد صلاح سوف يغادر معسكر المنتخب المصري عقب مباراة غينيا متوجها إلى سويسرا لحضور حفل ذا بيست، وقد أكد المسئولين أن محمد صلاح لن يغادر معسكر المنتخب نهائيا وأنه لا يفكر في أي شئ حاليا سوى في المنتخب المصري.