التخطي إلى المحتوى

إلى الآن يتم عرض قانون المرور الجديد داخل لجان البرلمان وهذا القانون الجديد كل ما يهمه أن يحترم السائقين الطريق وأن يلتزمون بقواعد المرور الموضوعة لهم وذلك لأنه يوجد الكثير من الأرواح التي لا ذنب لها والتي تتعرض للأذى يومياً على الطريق وذلك بسبب الإهمال والإستهتار.

وجاء في القانون الكثير من الحلول الرادعة للمستهترين من غرامات مالية كبيرة وحبس سنوات في السجن غير سحب الرخص وإيقاف السائقين عن مزاولة مهنتهم لحين تعليمهم القيادة الصحيحة والتأكد من أنهم أصبحوا كفء للسير على الطرق والحفاظ على الأرواح.. وأما عن المادة 19 في قانون المرور فقد تصدت وبشدة لأية عبث أو تخريب يحدث بالطريق من عمل إنشاءات أو حفر في الطريق أو أية نوع من أنواع التخريب يعوق حركة المرور.

وأنه لو أراد أحد التغيير أو عمل أي شئ جديد على الطريق لابد أن يحصل على ترخيص بذلك قبل أن يبدأ ويجب أن يقوم بالتسيق مع المرور قبل أن يقوم بعمل أي شئ.. وأما عن القائم بمثل هذه الأعمال فلابد أن يقوم بتنبيه السائقين عن طريق اللوحات الإرشادية والعلامات على الطريق والتي من اختصاصها تحذير المار من وجود أية مطبات أو حفر أو أشياء تقوم بتعطيل حركة المرور.. وأما عن عقوبة من يقوم بمخالفة هذه المادة وتجاهلها فهي الحبس لمدة سنة لا أكثر طالما أنه قام بعمل مطب أو اقتطع أو احتجز جزء من الطريق وقام بتضييقه.