التخطي إلى المحتوى

يستعد المنتخب المصري بقيادة الفرعون المصري محمد صلاح لمواجهة من العيار الثقيل سوف تجمعه مع منتخب غينيا بيساو مساء اليوم في الجولة الثانية من مباريات كأس الأمم الأفريقية المقامة حاليا في الكاميرون، وكان المنتخب الكاميروني قد خسر مباراته الأول أمام نظيره منتخب نيجيريا بنتيجة 1/0، وليس أمام منتخب مصر اليوم سوى الفوز بالمباراة وإلا سيودع منتخب الفراعنة البطولة مبكرا في سابقة فريدة من نوعها، وسوف تقام مباراة المنتخب المصري مع نظيره منتخب غينيا بيساو في تمام الساعة التاسعة مساء بتوقيت القاهرة.

وخلال الساعات القليلة الماضية تداولت العديد من مواقع التواصل الاجتماعي والسوشيال ميديا والمواقع الإخبارية الرياضية أخبارا تؤكد أن الفرعون المصري محمد صلاح سوف يغادر الكاميرون ومعسكر المنتخب عقب انتهاء مباراة غينيا بيساو اليوم متوجها إلى مدينة زيورخ السويسرية من اجل حضور حفل توزيع جوائز ذا بيست لأفضل لاعب في العالم والتي ستقام يوم الاثنين القادم، ويعتبر محمد صلاح أبرز المرشحين للفوز بهذه الجائزة بعد ترشحه في القائمة المختصرة للجائزة.

هذا وقد قام مسئولي المنتخب بنفي هذه الأخبار المتداولة عن مغادرة محمد صلاح للكاميرون عقب مباراة غينيا بيساو، وأكد مسئولي المنتخب أن محمد صلاح باقي مع المنتخب، وأن اللآعب لم يطلب نهائيا السفر إلى سويسرا لحضور حفل ذا بيست، وأكد مسئولي المنتخب ان تركيز محمد صلاح الآن منصب على مباراة غينيا اليوم والاستعداد لمباراة السودان القادمة.