التخطي إلى المحتوى

تشهد حالة الطقس في مصر حالة من عدم الاستقرار الكبير والواضح من الناحية المناخية بشكل عام خاصة في الفترة الأخيرة, حيث انخفاض درجات الحرارة لمستويات متدنية جدا حتي اقتربنا من خط الجليد وهو درجة صفر مئوية وذلك نتيجة التغيرات المناخية التي حدثت منذ شهرين كما صرح وزير الخارجية البريطاني بأن مصر ستعاني بصعوبة في الشتاء المقبل – يقصد هذا الشتاء – بسبب ارتفاع منسوب المياه عند مستوي البحر المتوسط إلي أربعة أمتار بسبب ارتفاع درجات الحرارة الذي أدي إلي ذوبان الجليد وهو ما يؤثر علي طبيعة الجو في هذه المنطقة, وفي هذه المقال سنتعرف علي البيان العاجل من الأرصاد بشأن طقس الـ 24 ساعة المقبلة بالإضافة إلي أماكن سقوط الأمطار.

كشفت هيئة الأرصاد الجوية عن حالة الطقس في مصر خلال الـ 24 ساعة المقبلة في بيانها اليومي والرسمي والذي جاء ملخصه علي النحو التالي, في الصباح الباكر نشاط شبورة مائية كثيفة عمياء والتي يصعب معها الرؤية بشكل كبير علي معظم الطرق المختلفة منها الساحلية والزراعية والتي تؤدي إلي القاهرة ومنها أيضا, كما ستواجه البلاد مستوي جديد من الانخفاض في درجات الحرارة – هتحس انك عايش في جو اوروبي – لأن درجة الحرارة ستكون منخفضة جدا في الليل وخلال الساعات الأولي من صباح اليوم، في حين أن بعض الأماكن داخل البلاد تعاني من برودة قارصة .

وجاء في بيان هيئة الأرصاد الجوية عن حالة الطقس غدا أنه من المتوقع سقوط أمطار ثلجية علي أماكن متفرقة من القاهرة الكبرى والمنطقة الشمالية الساحلية جمعاء وبعض مدن القناة والدلتا فضلا عن الأماكن الساحلية في كافة نواحي البلاد, منها محافظات الجيزة القاهرة البحيرة المحلة الغردقة مطروح السلوم وتبلغ فرصة سقوط الأمطار في جنوب الصعيد نسب ضئيلة جدا لكن في ظل التقلبات لا يتم استثناء أي منطقة من هذه الأزمة.

ولقد قدمت هيئة الأرصاد الجوية بعض الإرشادات الهامة والنصائح الضرورية التي تهدف إلي سلامة المواطن وأمن البلاد, حيث حذرت الهيئة الخروج مبكرا والسير علي الطرقات بسبب الشبورة التي تحجب الرؤية تمام منعا للحوادث الوخيمة والتي تكون عاقبتها الهلاك, بالإضافة إلي عدم الخروج في أوقات نزول الأمطار وتجنب ملامسة أعمدة الإنارة والوقوف بجوارها حرصا من حدوث اللمس الكهربي الصاعق بين الأسلاك الذي يخطف حياة الإنسان في لحظة.