التخطي إلى المحتوى

يشهد الذهب فى هذه الفترة موجة من الزيادات المستمرة داخل السوق المصري، ويأتي ذلك بعد حالة التذبذب في الأسعار بين الصعود والهبوط، خلال الفترة الماضية تزامنا مع زيادة معدل التضخم في السوق الأمريكي، الأمر الذي جعل المستثمرين يتجهون إلى الملاذات الامنة بشراء الذهب، ويبحث المستثمرين خلال فترة ارتفاع معدل التضخم إلى البحث عن ملاذ آمن للحفاظ على اموالهم، وأفضل طريق هو شراء أصول ذهب، وقد أدى ذلك إلى زيادة الطلب عليه، وقد انعكس هذا الأمر على السوق المحلي المصري، مما نتج عنه زيادات مستمرة فى أسعار الذهب.

واليكم بيان تفصيلي بالأسعار:

الذهب في مصر

الوحدةسعر الذهب بالجنيه المصري
عيار 24915 إلى 918
عيار 22839 إلى 841
عيار 21801 إلى 803
عيار 18687 إلى 688
عيار 14534 إلى 535
عيار 12458 إلى 459
الاونصة28,470 إلى 28,541
الجنيه الذهب6,408 إلى 6,424
الكيلو915,429 إلى 917,714
قد تختلف اسعار الذهب من محل صاغة لآخر

 

وهذه الأسعار هى المعلنة فى البورصة المصرية غير مضاف لها سعر المصنعية، وتختلف قيمة المصنعية من تاجر إلى آخر، وتتراوح قيمتها من 50 إلى 70 جنيها على الجرام الواحد.

 

وشهدت أسعار الذهب خلال الفترة الماضية صعودا متكررا على المستوى العالمي، وذلك بعد أن زاد معدل التضخم السنوى فى الولايات المتحدة الأمريكية، ليرتفع إلى 7% خلال الشهر الماضي، ليسجل بذلك أعلى مستويات التضخم منذ أربعة عقود، ويعانى السوق الأمريكي من مشاكل فى العمالة بعد زيادة نسب الإصابة بكورونا، ويلجأ أصحاب رؤوس الأموال إلى إدخار أموالهم بشراء الذهب.

تنبيه :

نوجه لكم بعض التنبيهات عند الذهاب للشراء وهي :

أولا: المطالبة بفاتورة الشراء الضريبية وذلك حرصا علي عد الغش في الأوزان التي قد تحدث من قبل بعض التجار.

ثانيا:تحري الدقة في نوع العيار الذي يتم شراؤه حتي لا تتعرض لأي نوع من أنواع الغش.