التخطي إلى المحتوى

تداول رواد مواقع التواصل الأجتماعى منذ قليل خبر وفاة الأعلامي وائل الابراشي ، والذي توفى الى رحمة الله تعالى مساء اليوم الأحد الموافق 9 يناير 2022 ، وتوفى وائل الابراشي عن عمر يناهز 58 عاماً ، ومن خلال موقع كورة في العارضة نقدم إليكم ، أسباب وفاة الأعلامي “وائل الابراشي” وماذا قال في ظهوره الأخير قبل وفاته.

من هو وائل الابراشي

رحل عن عالمنا منذ ساعات قليلة الاعلامي القدير “وائل الابراشي” عن عمر يناهز 58 عاماً ، وبدأ الابراشي حياته المهنية من خلال العمل في مجال الصحافة والاعلام لمدة أعوام فبدأ حياته المهنية في جريدة “روزاليوسف” ومن ثم العمل في جريدة “صوت الأمة” ، ومن ثم التوجه لتقديم البرامج الأذاعية من خلال التليفزيون ، ويٌعد وائل الابراشي واحد من أشهر مقدمى البرامج الإذاعية في مصر ، حيث نال برنامجه “العاشرة مساءً” شهرة واسعة في مصر بل الوطن العربي ، والذي كان يناقش من خلاله أبرز القضايا والأحداث الرائجة في وقتها ، وُلد وائل الابراشي في محافظة الدقهلية بمدينة شربين في 28 أكتوبر 1963 ، وكان رئيس التحرير في بعض الصحف الأخبارية ، وكانت أخر برامجه الأخبارية برنامج “التاسعة” الذى كان يقدمه عبر شاشة التلفزيون المصري من خلال القناة الأولى المصرية ، وعن حياته الشخصية فهو متزوج ولديه بنت ، واتُهم خلال عهد النظام السابق في 66 قضية كان أشهرها التحريض على عدم تنفيذ قانون الضرائب العقارية وكان حصل فيها على البراءة بعد أيام ثورة 25 يناير ، وسجل الابراشي بأسمه أكثر من سبق صحفي كان أبرزهم قضية “لوسي مرتين” وسلسلة الهاربي في لندن.

أسباب وفاة وائل الابراشي

وصفت الإعلامية شافكي المنيري “وائل الابراشي” بأنه (قلم التحقيق غير العادي) في مجال الصحافة ، في إشارة منها بأن الاعلامي وائل الابراشي يبحث في كافة الطرق عن الحقيقة ويقدم كافة المعلومات حول القضايا التى يناقشها ، كما يحرص على عرض الرأي والرأي الأخر ، وأضافت شافكي المنيري “وائل الابراشي” أستطاع نقل تجربته في مجال الصحاة بنجاح كبير لمجال التلفزيون ، وأصبح نجم إعلامى ينتظره الملايين حول الشاشات كل مساء لمتابعة برامجه الإذاعية ، ووصفت الإعلامية شافكي المنيري تألق وائل الابراشي قائلةً “الابراشي تألق وتألقت معه التاسعة” ، وكان آخر ظهور للإعلامي وائل الابراشي من خلال مداخلة هاتفية معه الإعلامية نجوى إبراهيم في برنامج “التاسعة” ، والذي تولت تقديمه الإعلامية نجوى إبراهيم بعد إصابة “وائل الابراشي” بفيروس كورونا ، حيث أبعدته الإصابة عن تقديم البرنامج الإذاعي الذي يقدمه عبر القناة الأولى الفضائية ، وذلك بعد تدهور الحالة الصحية له مؤخراً ، وعلق “وائل الابراشي” على إصابته بفيروس كورونا في آخر ظهور له قائلاً “إن شاء الله نعدي المحنة دي ، ونستعيد الشغل مرة تانية بأذن الله” ، وعن أسباب إصابته بفيروس كورونا تابع الابراشي قائلاً “شعرت بأعراض البرد وقام بالتحليل للتأكد من إصابته بفيروس كورونا” ، وأكمل قائلاً “الإصابة في البداية ، وهنتصر على كورونا بإذن الله ، أنا بتعامل مع المرض على أنه منحة ، صحيح المرض بعدنى عن شغلي ، وهذا شعور صعب جداً” ، هذه كانت آخر كلمات الراحل “وائل الابراشي” قبل وفاته مساء اليوم متأثراً بإصابته بفيروس كورونا.