التخطي إلى المحتوى

تمكن اللاعب الدولي محمد صلاح المحترف في صفوف فريق ليفربول في الدوري الإنجليزي ونجم المنتخب الوطني من إثبات نفسه بين نجوم العالم لكرة القدم حيث لم يتوقف فقط عند كسر الأرقام القياسية وتحقيق الألقاب الفردية والجماعية، وإنما ترك بصمة كبيرة في تغير مفاهيم كرة القدم, حيث يتصدر الجناح الفرعوني هذا الموسم جدول ترتيب هدافي الدوري الإنجليزي، برصيد 16 هدفًا و 9 تمريرات حاسمة. وقد قام الكاتب الإنجليزي الكبير سام والاس، بنشر مقالًا تحليلًا يوضح فيه مدي تألق محمد صلاح هذا الموسم ووصفه بأنه أنهى مفهوم المهاجم التقليدي.

مقال سام والاس بصحيفة “تيليجراف” البريطانية بشأن محمد صلاح

كتب سام عن محمد صلاح مقالا عظيما حول تفوقه على الجميع، فعند مقارنته بالبولندي روبرت ليفاندوفسكي قال “ربما أكثر منه في تسجيل الأهداف، لكنه أقل بكثير من ناحية الصناعة، كذلك كيليان مبابي”، وأضاف: “صلاح يتفوق بفارق 4 فرص علي كريم بنزيما الذي يقترب منه من ناحية صناعة الفارق بـ37 فرصة، بينما صلاح 41 حتى الآن”.

كيف تصف صلاح؟ ليس مهاجمًا تمامًا وبكل تأكيد هو ليس كذلك ولا حتي جناحا ولا برقم 10 إنما هو نموذج كروي حديث يصعب وصفه, حيث متلك من القدرات ما يمكنه من التكيف عبر الثلاثي الأمامي في خطة 4-3-3, ليس له مركز أساسي فهو جناح الفريق مرة ومهاجم وهمي مرة ورقم 10 مرة أخري, وأيضا باستطاعته اللعب بالقدم اليمني واليسرى, وهذه المهارات لم تتهيأ في أحد من قبل سوي ميسي ورونالدو فقط فهما من كان بامكانهما ابتكار مساحات واسعة لاكتساب الاستحواذ والمساحة.

لا شك أن ديوجو جوتا وجيمي فاردي وأنطونيو، وإيمانويل دينيس وكريستيانو رونالدو، وسون وسميث روي وساديو ماني ورافينها، جميعهم ضمن قائمة الهدافين الأبرز  في الدوري الإنجليزي الممتاز حتي الان، لكنهم طبعا خلف الفرعون المصري صلاح، ومن المعروف في كرة القدم أن الهداف التقليدي هو الذي يقضي وقتًا أطول في منطقة الجزاء ينتظر انتهاز الفرصة لتسجيل الهدف، لكن يختلف الأمر تماما مع محمد صلاح حيث يحوم كثيرًا في الخارج، ويُربك المدافعين كما يستطيع الوصول إلي مرمى الخصوم بأقل عدد من اللمسات, ووفقا للإحصائيات الرقمية للاعبين فإن محمد صلاح يلمس الكرة كثيرًا بمعايير اللاعبين المهاجمين، وقد بلغ متوسط عدد لمساته للكرة في المباراة 52 مرة هذا الموسم.