التخطي إلى المحتوى

بعد الإعلان عن خبر وفاته، تساءل الكثيرون عن مرض وائل الإبراشي الذي كان سبب وفاته والذي أقعده الفراش لعدة أشهر بأحد المستشفيات على أمل الشفاء، وهل هو فيروس كورونا المستجد أم أنه أصيب بأزمة صحية أخرى أودت بحياته؟ كل التفاصيل نوضحها لكم في السطور التالية والتي جاءت على لسان أسرته.

مرض وائل الإبراشي

ومرض وائل الإبراشي الذي داهمه قبل أشهر هو فيروس كورونا المستجد، حيث أصيب منذ فترة بكوفيد 19، وكانت حالته الصحية غير مستقرة فاضطرت أسرته إلى نقله إلى أحد المستشفيات لتلقي العلاج.

ومكث الإعلامي الراحل بين غرف العناية المركزة في المستشفى على أمل من أسرته ومحبيه في الشفاء من مرض وائل الإبراشي الذي كان سبب وفاته.

ولم يقو الإعلامي الشهير على الصمود أكثر من ذلك، لينتصر في النهاية مرض وائل الإبراشي عليه ويودي بحياته في سن 58 عامًا.

سبب وفاة وائل الإبراشي

وسبب وفاة وائل الإبراشي بعد مرضه الذي داهمه وأودى بحياته مساء اليوم الأحد 9 يناير 2022 هو إصابته بتليف في الرئتين نتيجة مضاعفات فيروس كورونا المستجد والذي لم يقو جسده على التغلب عليه حتى أعنت أسرته وفاته.

وأدى مرض وائل الإبراشي إلى وفاته في سن 58 عامًا، حيث ولد في 26 أكتوبر 1963، تاركًا ابنته الوحيدة فرح طفلة صغيرة وزوجته سحر الإبراشي.

جنازة وائل الإبراشي

وأعلن الدكتور طارق سعدة، نقيب الإعلاميين، عن خروج الجثمان من مستشفى وادي النيل الذي كان يعالج به الإعلامي الراحل، غدًا الاثنين 10 يناير والتواصل مع أسرته لتحديد موعد ومكان جنازة وائل الإبراشي.