التخطي إلى المحتوى

سبب وفاة الإعلامي الكبير وائل الإبراشي خيم الحزن على قلوب جميع العاملين في قطاع الإعلام في مصر فور الإعلان عن وفاة الإعلامي وائل الإبراشي بعد رحلة طويلة مع المرض، وكانت وفاته بمثابة صدمة لكل متابعيه خاصة أن موته جاء مفاجئاً وتوقعنا بعد إصابته بفيروس كورونا أنه سوف يعود إلينا قريبا ولكن كان للقدر رأي آخر وانتقل إلى رحمة الله منذ قليل، وفي هذا التقرير سوف نكشف عن رحلة المرحوم مع المرض والسبب الرئيسي لوفاته.

سبب وفاة الإعلامي الكبير وائل الإبراشي

أصيب الإعلامي الراحل وائل الإبراشي بفيروس كورونا المستجد ولكن حالته الصحية سائت كثيراً وتسبب الفيروس في تلف رئته، وقضى عاما كاملا مع المرض وبعد تمام شفائه ظلت تداعيات الفيروس مستمرة معه إلى أن وافته المنية وهو في عمر الـ 58 عاما.

ومن أعلن عن ذلك هو ابن أخيه حسن الإبراشي من خلال منشور له على صفحته الرسمية على إحدى منصات التواصل الإجتماعي حيث قال “إنا لله و إنا إليه راجعون البقاء والدوام لله.. عمي الإعلامي وائل الابراشي في ذمة الله أرجو الدعاء له بالرحمة والمغفرة”.

وأفادت تصريحات الدكتور محمد عوض مستشار الرئيس للشئون الصحية والوقائية أن آثار ما بعد الفيروس تمركزت في الرئتين، والجدير بالذكر أن حتى الآن لم يحدد وقت جنازة الراحل ومن جهة أخرى نعاه الكثير من زملائه والكثير من الفنانين.

اخر ظهور للاعلامي وائل الإبراشي قبل وفاتة

تاريخ وائل الإبراشي

بدأ وائل الإبراشي مسيرته في طريق الإعلام بعمله بالصحافة أولا، ولكنه بعدها توجه نحو الإعلام واكتسب شهرته من خلال عمله كمقدم برنامج العاشرة مساءً المعروض على فضائية دريم وبعدها خاض أكثر من تجربة في أكثر من قناة فضائية أخرى إلى أنه في آخر طريقه قدم إلينا البرنامج الرئيسي على شاشة التلفزيون المصري بعد تطوره.