التخطي إلى المحتوى

كشف مصدر مطلع مقرب من الجهاز الفني لمنتخب مصر، بإن مدرب الفراعنة البرتغالي كارلوس كيروش قد اتخذ قرار سوف يشكل صدمة كبيرة لجمهور منتخب مصر خلال الفرة المقبلة، وهذا بعدما قرر “كيروش” بأن يدفع باللاعب محمود حسن تريزيجيه في مركز غريب للغاية خلال مباريات الفراعنة في كأس أمم أفريقيا.

وبحسب المصدر، فإن “كيروش” قد أخبر بعض المقربين منه بأنه سيلعب بتريزيجيه في مركز الظهير الأيسر وسيكون أمامه عمر مرموش، حيث يخطط المدرب البرتغالي بأن تشكل تلك الجبهة أزمة ومشكلة لأي فريق يلعب أمام المنتخب المصري وذلك من أجل تخفيف الضغط على الجبهة الأخرى والتي سيكون فيها كلًا من أكرم توفيق ومن أمامه محمد صلاح.

وأوضحت بعض التقارير الإعلامية، بإن كيروش معجب للغاية بالحالة البدنية المميزة لمحمود حسن تريزيجيه، حيث ظهر اللاعب بشكل لائق للغاية بدنيًا وهذا على الرغم من غيابه عن الملاعب لمدة قد وصلت لنحو 7 شهور تقريبًا، ولكن لاعب أستون فيلا قد أظهر تحسن كبير من الناحية البدنية وهو ما يؤكد بأنه سيكون قادر على تقديم الواجب الدفاعي وفي نفس الوقت سيكون قادر على الاختراقات وتقديم عرضيات متقنة إلى مصطفى محمد والذي سيكون مهاجم المنتخب في البطولة.

الجدير بالذكر بإن كيروش قد أصدر قرار آخر بشأن تأجيل سفر منتخب مصر إلى الكاميرون ليصبح يوم السبت الموافق 8 يناير بدلًا من الموعد السابق وهو 7 يناير، وهو الأمر الذي أثار عاصفة من التساؤلات حول السبب وراء هذا التأخير، وخاصة لكون بعض الفرق قد تصل إلى الكاميرون بدءًا من يوم 5 و6 يناير.