التخطي إلى المحتوى

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مؤخراً مقطع فيديو لشاب يقفز في مياه الترعة بمحافظة الدقهلية من أجل اللحاق بهاتفه المحمول الذي سقط رغماً عنه، والجدير بالذكر أن تلك الواقعة حدثت بمحافظة الجمالية حيث كشف تجمع عدد من المواطنين أعلى أحد كباري المدينة ينتظرون خروج الشاب الذي قفز في الترعة لالتقاط هاتفه المحمول، وما لبث إلا أن خرج بعد عدة دقائق من سقوطه فيها.

ردود الأفعال حول الفيديو المتداول 

على صعيد آخر، قابل هذا الفيديو موجة من ردود الأفعال الغاضبة على تصرف الشاب، حيث ألقى بنفسه بدون تفكير من أعلى الكوبري بحثاً عن هاتفه حيث كاد أن يلقى حتفه بسبب هذا الموقف المتهور، وتجدر الإشارة إلى أن هذه الواقعة ليست الاولى في مدينة الجمالية، حيث شهدت المدينة من قبل قضية عروس الجمالية التي توفيت وهي متأثرة بحوالي 21 طعنة، وهو ما أثار الرأي العام ووجه الأنظار نحو المدينة حيث اتهمت أسرة الضحية الزوج بقتل ابنتهم.

شاب يسارع بالقفز في المياه للحاق بهاتفه بمحافظة الدقهلية
شاب يسارع بالقفز في المياه للحاق بهاتفه بمحافظة الدقهلية
بالصور .. شاب يسارع بالقفز في المياه للحاق بهاتفه بمحافظة الدقهلية
شاب يسارع بالقفز في المياه للحاق بهاتفه

وعلى صعيد آخر، أكد محامي الضحية بأنه تم توجيه اتهام رسمي للزوج أمام النيابة العامة لأنه كان أخر شخص متواجد كع المنى عليها في منزل الزوجية قبل وقوع الجريمة بلحظات، كما تركها بحجة إحضار شيخ من أجل علاجها بالقرآن الكريم لأنها كانت تعاني من اضطرابات نفسية وشعور بالضيق والكرة للزوج ومسكن الزوجية.

تطورات قضية عروس الجمالية

في تصريحات سابقة أدلى بها محامي المجني عليها، أفاد بأن التقرير الصادر من الطب الشرعي لم يٌثبت قطعاً بأن المجني عليها هي من قتلت نفسها،  ولكن أفاد التقرير بأن الإصابات التي أُصيبت بها جائزة نتيجة تعدٍ من شخص آخر عليها وربما تكون بفعلها الشخصي أيضاً.

وأكد أنه تم الحصول بالفعل على عينات من الدم في موقع الجريمة،  وتم رصد نقاط الدم أسفل أظافر المجني عليها ليتم تحليلها وبيان هوية صاحبها من أجل كشف ملابسات الواقعة، وقبل أن تتوفى المجنى عليها أكدت في تحقيقات النيابة بأنها هي من أقدمت على التخلص من حياتها، وفي الأخير تم تشييع جثمانها في مسقط رأسها بمحافظة دمياط.