التخطي إلى المحتوى

زيادة استهلاك الكهرباء يعود بالسلب على البيئة ويؤدي إلى نفاذ الطاقة وفي نفس الوقت يعود بالسلب على المواطن نفسه والذي يحمل نفسه مسؤولية إنفاق الكثير من النقود على الفاتورة وبالتالي يقل مرتبه بشكل كبير في حين أن يستطيع أن يوفر الكثير من النقود عندما يقوم بالإستهلاك المعتدل فلا نقول أي يستبعد الأجهزة الكهربائية من المنزل ولكن نقوم أن يقوم بإستخدام الأجهزة الكهربائية الإستخدام الصحيح الذي يجعل الفاتورة تقل في النهاية وتُصبح غير عالية.

ويوجد مجموعة عادات ليس لا فائدة لا تُفيدنا وفي نفس الوقت تأخذ من الكهرباء ولو تجنبت هذه العادات لابد أن تجد اختلاف في الفاتورة بنهاية الشهر، أولها أن تترك الفيشة في التلفاز بعد أن تنهي من استخدامه وهذه العادة يُمكنها أن تستهلك كهرباء المنزل من دون فائدة، أيضاً عندما تكون الشواحن الخاصة بالهاتف وباللابتوب في الفيشة دون استخدامها فهي تظل تأخذ من الكهرباء دون أن تشعر وهذه العادة تُزيد الفاتورة جداً ولافائدة منها.

أيضاً الراوتر يجب أن يتم فصله من الكهرباء من حين لآخر طالما أنك لا تقوم بإستخدامه، الميكروويف والسخان الكهربي يُمكنهم أن يأخذون من الكهرباء طالما أنهم موضوعين في الفيشة حتى لو كنت تضعهم دون أن تستخدمهم، كذلك أيضاً ترك باب الثلاجة مفتوحاً يجعلها تستهلك طاقة أكبر في تغيير الهواء والتبريد، وكذلك تايمر البوتوجار طالما أنك لاتحتاجه لا تقوم بضبطه.