التخطي إلى المحتوى

في ظل بحث إدارة الزمالك الحالية عن موارد مالية بسبب كثرة الألتزامات والأعباء والتي يأتي في مقدمتها مطالب الفريق الأول الذي تمكن من الوصول إلي صدارة جدول ترتيب الدوري المصري حتي الأن برصيد 19 نقطة ولكن الأهلي له الأفضلية علي الزمالك بسبب عامل الأهداف وذلك يزيد من الأعباء المالية علي الزمالك بالأخص أن هناك بعض اللاعبين يرغبون في الرحيل خلال فترة الإنتقالات الشتوية والتي يأتي علي رأسهم مصطفي فتحي الذي من المفترض أن ينتهي تعاقده بنهاية الموسم الجاري.

مهاجم جالاتا سراي التركي مصطفي محمد سيكون له دور بارز في إنتعاش خزينة نادي الزمالك هذا الموسم وذلك بعد تفعيل بند الشراء النهائي للاعب الشاب مقابل 4 مليون دولار ولكن الفريق التركي لن يقوم بسداد قيمة النجم المصري خلال الفترة الجارية ولكنه سيقوم بسداد القيمة المالية في الشهر السادس من العام الجاري وذلك يضع الكثير من علامات الإستفهام حول بنود رحيل مصطفي محمد عن الزمالك بالأخص أن اللاعب يعتبر من أبرز المهاجمين الصاعدين في القارة الإفريقية.

مصطفي محمد لا يعيش أفضل أحواله هذا الموسم علي الرغم من تسجيله 5 أهداف ولكنه يتعرض لضغوط مستمرة من جانب فاتح تريم المدرب المخضرم صاحب التصريحات الرنانة بصورة مستمرة مما يضع المزيد من الضغوط علي مهاجم الزمالك الأسبق جدير بالذكر أن مصطفي محمد كان يعاني في بداية الموسم الحالي من خروجه من حسابات مديره الفني ولكنه تمكن خلال الفترة الأخيرة من فرض تواجده علي تشكيلة فريقه مرة أخري.