التخطي إلى المحتوى

خلال الساعات القليلة الماضية أصبح الفرعون المصري محمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزي وقائد المنتخب المصري حديث جميع مواقع التواصل الاجتماعي والسوشيال ميديا، وذلك بعد الأخبار التي تم تداولها عبر جميع مواقع التواصل الاجتماعي والتي تؤكد وجود احتمالية كبيرة لإصابة محمد صلاح بفيروس كورونا، وكان المدير الفني الألماني يورجن كلوب قد أثار حالة من الجدل الكبير خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده أمس الجمعة والخاص بمواجهة ليفربول وتشيلسي غدا الأحد، حيث أعلن يورجن كلوب أن هناك ثلاثة لاعبين من الفريق أصيبوا بفيروس كورونا خلال الساعات الماضية ولم يكشف كلوب عن أسماء المصابين.

هذا وعقب هذا التصريح تكهن الكثير من خبراء لعبة كرة القدم في العالم أن محمد صلاح من ضمن المصابين بفيروس كورونا في ليفربول، وهذا ما جعل المنتخب المصري وجهازه الفني يدخل في حالة من القلق والذعر على نجم مصر الأول، وحاول المنتخب المصري التواصل مع نجم ليفربول محمد صلاح ولكن الفرعون لم يجيب على الاتصالات الهاتفية، ولكن منذ قليل أعلن مصدر مسئول في الجهاز الفني للمنتخب الوطن حقيقة موقف محمد صلاح من الإصابة بكورونا ومشاركته مع المنتخب الوطني في أمم أفريقيا.

حيث أكد المصدر أن محمد صلاح لم يتعرض للإصابة بكورونا كما أشيع اليوم، وذلك لأن البروتوكول يقضي بأنه في حالة إصابة لاعب بفيروس كورونا يجب على الأندية تبليغ المنتخبات بشكل رسمي، وحتى الآن لم يخبرنا ليفربول بشكل رسمس بإصابة محمد صلاح، ولذلك اللآعب سوف ينضم لمعسكر المنتخب الوطني يوم الاثنين القادم دون تأخير للمشاركة في أمم أفريقيا.