التخطي إلى المحتوى

أعلن المعهد القومي للبحوث الفلكية بيانًا رسميًا حول أهم الظواهر والأحداث الفلكية المتوقع حدوثها خلال شهر يناير 2022 والتي يمكن ملاحظتها في سماء مصر بالعين المجردة أو المنظار أو التلسكوبات الصغيرة.

الظواهر الفلكية المتوقعة في يناير 2022

تشهد مصر العديد من الظواهر الفلكية المتوقع حدوثها خلال الشهر الجاري، وتتمثل هذه الظواهر وفقًا لمعهد البحوث الفلكية كما يلي:

  • يشهد الثاني من يناير الجاري شروق  القمر مع الشمس ويغرب معها في ذلك اليوم، كما أن وجه ضوء القمر يمون نحو الشمس، ووجهه المظلم أو ظله نحو الأرض، فلا يرى القمر في السماء طوال الليل من اليوم الثاني من الشهر، بحيث يكون أفضل وقت في الشهر لمشاهدة الأجرام السماوية الباهتة مثل المجرات والكوكبات والعناقيد النجمية والأبراج.
  • تتساقط الشهب في الثالث والرابع من يناير في أربع، بحيث تكون من متوسط ​​زخات الشهب، وذلك لأن عدد الشهب فيها يصل إلى 40 شهبًا في الساعة، بافتراض ظلام السماء ونقاء الهواء، ويكون أفضل وقت لرؤية الشهب بعد منتصف الليل بعيدًا عن أضواء المدينة بشرط أن تكون السماء صافية وخالية من الغيوم والأتربة وبخار الماء.
  • يقترن في الرابع من يناير 2022 القمر بكوكب زحل.
  • يقترن في السادس من يناير الجاري القمر بالمشتري.
  • يكون كوكب عطارد في السابع من يناير الجاري في أقصى استطالة له من الشمس بمقدار 19.2 درجة، بحيث يعتبر أفضل وقت لمراقبة وتصوير عطارد.
  • يشهد الثالث عشر من يناير اقتراب عطارد وزحل.
  • يكتمل القمر في السابع عشر من يناير 2022.
  • يظهر اكتمال القمر في الفترة من 16 إلى 19 يناير، وتكون ذروة اكتمال القمر المتوقعة في السابع عشر من يناير، عندما يكون قرص القمر ممتلئًا تمامًا ويبلغ سطوعه 99.8٪. يُعرف هذا البدر للقبائل الأمريكية بقمر الذئب، وذلك لأن الذئاب الجائعة تتجمع في هذا الوقت من العام وتعوي أمام منازلهم.
  • كما يتزامن القمر في نفس اليوم مع النجم بولوكس.
  • 18 يناير: اقتران القمر والخلية ، مع العلم أن مشاهدة هذا المشهد تتطلب استخدام عدسة مكبرة أو تلسكوب صغير ، حيث لا يمكن رؤية الكتلة النجمية للخلايا بالعين المجردة.
  • يشهد 29 يناير 2022 اقتران القمر والمريخ عند الفجر شرقًا.