التخطي إلى المحتوى

أظهرت الدراسات التي أجريت على المضادات الحيوية الطبيعية أن الثوم، عند تناوله على معدة فارغة، يعمل كمضاد حيوي قوي، بحيث يكون أكثر فاعلية عند تناوله قبل الإفطار، وذلك لأنه يعتترض البكتيريا مما يجعلها غير قادرة على الدفاع عن نفسها والاستسلام لقوته، و يعطي الثوم طعمًا خاصًا للعديد من الأطباق والأطعمة، وله العديد من الفوائد الصحية، وينصح الأطباء بإضافة الثوم إلى النظام الغذائي، لما له من فوائد عظيمة وخاصة لجهاز المناعة.

الفوائد الصحية لتناول الثوم على الريق

  • التحكم في الضغط العالي للدم: حيث تبيّن أن الثوم يساعد الكثير من الأشخاص المصابين بارتفاع ضغط الدم في تخفيف بعض الأعراض.
  • مفيد للأمعاء: يساعد الثوم في تحفيز الأداء السليم للكبد والمثانة، وكذلك هو فعال لمشاكل المعدة مثل الإسهال، بحيث يقوم بتنشيط الهضم والشهية، كما أنه يساعد في السيطرة على التوتر عن طريق منع إنتاج حمض المعدة بشكل طبيعي عندما تكون تحت ضغط أو توتر.
  • يزيل السموم من الجسم: يعتبر الثوم من أقوى الأطعمة في الطب البديل لإزالة السموم، ويؤكد الخبراء في هذا الفرع من الطب أن الثوم قوي للغاية بحيث يمكنه التخلص من الديدان والطفيليات، كما يقي الجسم من الأمراض مثل: التيفوس والسكري والاكتئاب وبعض أنواع السرطان.
  • عمليه التنفس: يعتقد أن الثوم يقي من السل والالتهاب الرئوي والتهاب الشعب الهوائية ونزلات البرد المزمنة واحتقان الرئة والربو والسعال الديكي.
  • مفيد في مرض السل: فتناول الثوم بشكل يومي من خلال تقسيم الكمية على مدار فترات زمنية يمكن أن تستهلكها بأي شكل، ومن الأفضل أن يكون الثوم نيئًا أو يتحول إلى اللون البني الفاتح في الفرن.
  • يجب على الأشخاص الذين لديهم حساسية من الثوم أن يضعوا في اعتبارهم أمرين مهمين للغاية: بحيث يجب ألا يأكلوه نيئًا، وعند الإصابة بطفح جلدي أو ارتفاع في درجة الحرارة أو صداع، ينبغي التوقف عن تناوله على الفور.

أبرزها الوقاية من السرطان..الفوائد الصحية لتناول الثوم على معدة فارغة باستمرار