التخطي إلى المحتوى

كشف سبب وفاة أم محمد بائعة البسطة في حائل السعودية،قد تصدر محركات البحث وشبكات التواصل الاجتماعي خلال هذه الفترة وفاة أم محمد التي تبيع البسطة في منطقة الحائل، وقد أثار حزن الكثير من الاشخاص الذين يعرفونها، وبعد انتشار خبر سبب وفاة أم محمد الذي أصابهم بالألم والحزن الشديد، حيث أن لها عدد كبير من المحبين، وأصبح الجميع يدعون لها بالمغفرة والصبر لأهلها، وسوف نوضح لكم من هي أم محمد لمن لا يعرف قصتها وسبب وفاتها خلال الفقرات التالية.

من هي أم محمد بائعة حائل

بعد انتشار خبر وفاة ام محمد تزايد البحث عن قصتها لمعرفة المزيد عنها، حيث أعلن الإعلامي الزاهد من خلال تصريحات لقناة روتانا أن أم محمد شخصية طيبة جدا وكانت تعد أم لجميع أهل الحائل، وليست بائعة بسطه فقط، وقال أيضا إن سبب وفاتها هي إصابتها بسكتة قلبية أودت بحياته.

وقام بالدعاء لها وأن يجعل ما قدمته للكثير من الأشخاص في ميزان حسناتها، ويجزيها خيرا، وأوضح الزاهد ايضاً قصتها وهي حدثت منذ عدة أشهر كان يقف أتوبيس به أطفال أيتام عند أم محمد، الطيب وزعت عليهم ولكن لم تأخذ أجرها وأصرت على هذا، ودخلت في نوبة بكاء، فرغم حالتها إلا أنها تساعد غيرها، فهي مثال للمواطنة الشريفة التي تعمل وتكافح من أجل من حولها.

سبب وفاة أم محمد بائعة البسطة

تحظى أم محمد بشعبية كبيرة جدآ، من رواد مواقع التواصل الاجتماعي بسبب موقفها الشهير مع الأيتام حيث وصفها الكثير بأم الكرم، واشتهرت بعبارتها يخشي الجوع وأنا أمك وعبارة يا بعد حبي فهي مدرسة في الكرم والكلمة الطيبة وجمال الروح، كما أنها تضرب مثال الرضا والقناعة بما قسمه الله لنا، حيث أن مشوارها الملئ بالتعب والجهد.

ويذكر أنها قد صرحت قبل ذلك أنها تبيع البسطة منذ أكثر من 10 سنوات، بعد ذلك انضمت إلى برنامج الأسر لتعيل أسرتها على الحياة، كما أن زوجها توفاه الله فقامت ببيع الطبخات والمشروبات الساخنة، كما أنها عاشت عدة سنوات في تعب ومشقة، وكانت لا تملك مسكن فهي دائمة التنقل والترحال.