التخطي إلى المحتوى

كشف “صالح عبود” المتحدث الرسمي والإعلامي باسم منتخب الجزائر، بإن كل ما يقال حول وجود رغبة في إعادة مباراة مصر والجزئر من جديد وتقديم احتياج رسمي من قبل الاتحاد الجزائري بسبب تلك المباراة، هو أمر غير صحيح على الإطلاق، مشددًا على كون تلك الشائعات التي ظهرت بشكل قوي خلال الساعات الأخيرة، ولكن ليس لها أي أساس من الصحة.

أوضح المتحدث باسم منتخب الجزائر، بأن محاربي الصحراء لا يرغبون في أن تعاد المباراة وليس لديهم أي مشكلة في نتيجة اللقاء أمام مصر والذي انتهى بالتعادل الإيجابي بين الفريقين، ليصعدا سويًا إلى الدور التالي، حيث ستواجه الجزائر منتخب المغربي في ديربي شمال أفريقيا، في حين ستلعب مصر أمام الأردن.

وأشار “صالح عبود” في تصريحاته بإن المباراة الأخيرة بين مصر والجزائر، جعلت مشجعي محاربي الصحراء يتمنوا الابتعاد عن مواجهة مصر خلال المباراة الفاصلة في تصفيات كأس العالم قطر 2022.

وعبر تصريحاته لبرنامج كورة كل يوم والذي يقدمه الإعلامي كريم حسن شحاته عبر قناة الحياة، قال المتحدث باسم منتخب الجزائر: “في المباراة الماضية بين مصر والجزائر لم يكن الأهم هو النتيجة، فكلا المنتخبين كانا قد ضمنا التأهل إلى ربع النهائي، ولكنه كان احتكاك قوي بالنسبة لمصر وكذلك بالنسبة للجزائر، وكانت مباراة غاية في القوة وأظهرت بإن المنتخبين مرشحان وبقوة لبلوغ كأس العالم خلال نسخته المقبلة في قطر 2022”.