التخطي إلى المحتوى

تم الكشف من قبل المركز الإعلامي والذي يتبع مجلس الوزراء الخبر المتعلق بالارتفاع بتكلفة شراء الأرز، حيث تم التصريح منقبل الجهات المعنية بأنه في إطار ما قد تم ترديده عن الزيادة بالسعر للأرز المصروف على بطاقات التموين فهذا النبأ يعد غير صحيح، ومن خلال الآتي من الفقرات القادمة نتعرف بالتفصيل على أهم المعلومات عن هذا الخبر والمزيد من التفاصيل عن هذا الأمر.

قد تم التواصل من قبل المركز الإعلامي الخاص بمجلس الوزراء مع الجهات المعنية بوزارة التموين والتي قد أكدت بأنه لا صحة للنبأ الخاص بالارتفاع بأسعار أكياس أرز التموين، وأن السعر الخاص بتلك السلعة لا يزال في إطار المستوى السعري الخاص به والمنظم والمتابع من قبل منظومة التموين، ويعد هذا الأمر المتعلق بالزيادة السعرية عاري من الصحة، ولن يتم إجراء أي تعديلات فيما يخص السعر للأرز المصروف للمواطنين عن طريق بطاقاتهم التموينية.

ما قد تم التشديد عليه من قبل التموين، بالفعل قد جرى تأكيد الأم الخاص بالنفي التام لوجود أي زيادة طارئة على السعر الخاص بتكلفة الشراء للأرز والذي يعد واحد من بين أهم المقررات التموينية والتي يتم الصرف لها على البطاقة، وقد تم الإعلان من قبل التموين وبشكل رسمي أنه لا زيادة وشددت على أنها ستقوم بالتوجيه للحملات التي ستكون من خلال الوزارة على كل المنافذ الخاصة بالتوزيع للمقررات والحصص التموينية الخاصة بالأرز للتأكد من عدم وجود أي نوعية من نوعيات الغش أو استغلال المواطنين والتوزيع بأسعار عالية من دون ي أساس، أو قرر رسمي يفيد بتلك الزيادة، وحتى يتم المنع لأي ممارسات احتكارية.