التخطي إلى المحتوى

أقر مجلس الوزراء في اجتماعه برئاسة الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء بفرض غرامة 1000 جنيه حال انقطاع ابنك عن المدرسة وذلك فيما جاء عن مشروع القانون بالتعديل في بعض الأحكام الخاصة بقانون التعليم الذي صدر برقم 139 لسنة 1981، وكان التعديل يهدف أو الأنقطاع عن المدرسة بدون أذن أو عذر مقبول، وفي حالة تم إنداره ولم يقدم العذر خلال أسبوع موقع عليه من المتولي أمره هنا توقع عليه الغرامة المقررة.

غرامة 1000 جنيه حال انقطاع ابنك عن المدرسة

نص المشروع الجديد للقانون بتعدد العقوبة بشكل مستمر في حالة لم يحضر الطفل للمدرسة، أو في حالة تخلفه عن الحضور بدون تقديم عذر مقبول بعد توجيه الإنذار لوالده أو من يتولى أمره، كما يتم تقرير عقوبة تفرض عليه تبعية لذلك، وهي تعليق من صدر عليه الحكم بالعقوبة بالاستفادة من كل أو بعض خدمات الحكومة المقدمة من الهيئات العامة أو الجهات الحكومية.

كما يحرم من الخدمات المقدمة لخدمات المرافق العامة وقطاع الأعمال لحين عودة الطفل للمدرسة، وبالنسبة للقواعد الخاصة بحرمانه من الخدمات الحكومية من بعض الجهات والمؤسسات فيتم تحديدها بناء على إجراءات وقواعد بقرار من وزير العدل بالتنسيق مع الوزراء المختصين في الهيئات الأخرى.

هدف القانون الجديد

وجاء القانون الجديد الذي وافق عليه مجلس الوزراء بتوقيع غرامة 1000 جنيه حال انقطاع ابنك عن المدرسة، فهو يهدف لتوقيع بعض العقوبات على أولياء الأمور في حال انقطاع أبنائهم عن الحضور للمدارس بدون عذر مقبول، فهو جاء من أجل انتظام الطلاب في الحضور، وعدم تكرار عمليات الغياب من المدرسة بشكل مستمر.

وجاءت بنود القانون فيتم إرسال إنذار في المرة الأولى والثانية لولي الأمر يكون كتابي، وفي المرة الثالثة يتم توقيع عقوبة في حالة مازال الطفل منقطع عن المدرسة، وتكون تلك العقوبة حرمان ولي الأمر من الخدمات المقدمة من الهيئات العامة وكل الجهات التي تقدم مرافق عامة لحين عودة الطفل للانتظام بالحضور في المدرسة.