التخطي إلى المحتوى

حقيقة ارتفاع أسعار الشقق بمصر نوضحها إليكم، حيث إن مواد البناء قد ارتفعت كثيراً في سعرها، إذ أنها بلغت حتى 1000 جنيهاً مصرياً لطن الحديد والذي صار بحوالي 15 ألف و500 جنيهاً مصرياً حتى 16 ألف، كذلك زاد ثمن طن الأسمنت 20 جنيها حتى 30 جنيها إلى أن وصل إلى 1125 ضمن توقعات بزيادات أخرى بالفترة القادمة، هذا بجانب أن نتيجة هذا الارتفاع فالمطورون وكذلك المستثمرون العقاريون، يتوقعون زيادة الأسعار الخاصة بالشقق السكنية وذلك بدءً من السنة القادمة بنسب تكون ما بين 5 حتى 20%، بجوار عوامل أخرى عديدة تقم بالتأثير كذلك بأسعار العقارات.

حقيقة ارتفاع أسعار الشقق بمصر

إن الرئيس الخاص بالتطوير العقاري يقوم باقتراح تفسيراً وكذلك تعديل بالعقود الخاصة بشراء الشقق تبعاً لأسعار مواد البناء، هذا بجانب أن هناك الكثير من العلل الخاصة بارتفاع أسعار العقارات بالفترة القادمة بدءً من ارتفاع الأسعار الخاصة بمواد البناء وكذلك رفع القدرة الشرائية، هذا بالإضافة إلى أن تلك الزيادة سوف تكون بمعدل 15 حتى 20%.

كما أن الإحساس برفع أسعار العقارات سوف يكون بدءً من السنة القادمة وليس الآن، كذلك أن تراجع الفوائد البنكية وكذلك الشهادات الخاصة بالاستثمار بهذا الوقت الحالي سوف يقوم بالعمل على رفع ضخ استثمارات بالقطاع العقاري ومن ثم سيتم رفع طلب الشراء ومن ثم سيتم زيادة الأسعار.

سبب ارتفاع أسعار الحديد والأسمنت

إن المهندس طارق الجيوشي، وهو يكون عضو بغرفة الصناعات المعدنية في اتحاد الصناعات، قال أن علة ارتفاع أسعار كلاً من الحديد والأسمنت بمصر تعود إلى تأثره برفع الأسعار في العالم بسبب زيادة أسعار المواد البترولية وكذلك بسبب أن هناك مشاكل بعمليات الشحن وذلك للمواد الخام.

كذلك أن الجيوشى قام بالإشارة إلى أن مصر تكون متأثرة بالسلب على مستوى الإنتاج المحلي للحديد وهذا يرجع إلى زيادة  الأسعار عالميا برفع سعر المواد الخام، كذلك أنه بين أن زيادة الأسعار لن تكون مستمرة، لكنها فقط لظروف معينة سوف يتم انتهاؤها قريباً.