التخطي إلى المحتوى

لا تزال تداعيات متحور فيروس كورونا الجديد”أوميكرون”، يسيطر على الأحداث العالمية، واقتصاديات الدول الكبرى، خوفًا من تفشي المتحور الجديد، والعودة إلى الإغلاق مرة أخرى، من جانبه كشف المتحدث باسم وزارة الصحة المصرية الدكتور حسام عبد الغفار، عن خطة الدولة لمواجهة المتحور الجديد لفيروس كورونا أوميكرون.

الصحة تكشف خطة الدولة لمواجهة متحور أوميكرون

وفي مداخلة هاتفية له خلال برنامج لقناة فضائية “الحدث اليوم”، اليوم الأحد، أوضح المتحدث باسم وزارة الصحة أن الدولة استعدت لمواجهة متحور كورونا من خلال عدد من المحاور 3 رئيسية، لافتا إلى أن البلاد لم تسجل أى حالة وفاة بالمتحور الجديد حتى الآن، مؤكدًا أن أعراض متحور كورونا ليست شديدة.

اوميكرون في مصر
اوميكرون

وعن المحور الأول أوضح المتحدث باسم وزارة الصحة يتمثل في دراسة المتحور مكرون الجديد، من خلال إجراء مسح جيني للعينات الإيجابية، والعمل مع بعض جهات البحث العالمية، من أجل الإجابة على التساؤلات التي تثير قلق منظمة الصحة العالمية.

وأوضح حسام عبد الغفار أن وزارة الصحة تسعى لجمع معلومات كافية عن المتحور الجديد، هل هو أكثر قدرة على مقاومة اللقاحات، وهل تأثيره المرضي أشد، وما هي الفئات العمرية الأكثر عرضة للإصابة بالمتحور الجديد.

تحركات وزارة الصحة لمواجهة أوميكرون

وعن المحور الثاني أوضح المتحدث باسم وزارة الصحة أن الأمر يتلخص في رفع درجة الاستعداد القصوى، و درجة اليقظة من خلال إجراء الفحص الوافدين إلى البلاد من خلال جميع النوافذ المختلفة، سواء البرية، أو البحرية أو الجوية، مع العمل على زيادة معدل تطعيم المواطنين لقاح كورونا، والالتزام بإجراءات التباعد الاجتماعي.

أما المحور الثالث فأوضح حسام عبد الغفار أن الوزارة تعمل على منح جرعة معززة من لقاح فيروس كورونا، للفئات الأكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا، مثل الفرق الطبية وكبار السن، وأصحاب الأمراض المزمنة، ومن المقرر البدء في الجرعة الثالثة خلال أيام قليلة.