التخطي إلى المحتوى

يتسائل بعض المسلمين عن الأحكام الشرعية التي تشغل تفكيرهم، وتتعلق بالعديد من أمور دينهم ودنياهم، ويوجهون أسألتهم واستفساراتهم إلى علماء المسلمين، لضبط عباداتهم ومعاملاتهم وسلوكياتهم، وذلك اتباعًا لقول الله – سبحانه وتعالى :{فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ} [النحل: 43]، وأفضل أهل الذكر هم حاملي كتاب الله، وهم أولى من غيرهم بالفتوى، وخص الله مصرنا الحبيبة، بالأزهر الشريف منارة العلم والفقه الإسلامي، فضلًا عن دار الإفتاء المصرية، والتي ردت على سؤال ورد إليها بشأن التدخين وهل ينقض الوضوء، ونوضح جواب أمين عام الفتوى على هذا السؤال في السطور التالية .

هل التدخين ينقض الوضوء

ورد إلى دار الإفتاء المصرية سؤال من أحد المتابعين نصه : “هل التدخين ينقض الوضوء ؟”، وأجاب على هذا السؤال الدكتور أحمد ممدوح، أمين الفتوي بدار الإفتاء المصرية، وذلك خلال مقطع فيديو بثته الدار على قناتها على اليوتيوب، على النحو التالي : “التدخين لا ينقض الوضوء، ولا علاقة له بنواقض الوضوء”، وبناء على تلك الفتوى فإنه من الجائز أن يقوم المسلم بالصلاة بعد الوضوء الذي يعقبه التدخين، هذا ولم تتطرق الفتوى إلى حكم التدخين ذاته، إلا أنها كانت قد أصدرت فتوى في وقت سابق مفاده أن التدخين وشرب السجائر حرام شرعًا .

حكم العمل في شركات السجائر

وفي سياق متصل، فقد أجابت دار الإفتاء على سؤال بشأن حكم العمل في شركات السجائر، موضحة أن الشخص الذي يعمل بالفعل في هذه الشركات، يحق له الاستمرار بناء على فتوى كان قد عمل بها من بعض العلماء بجواز هذا العمل، أما من يبحث عن عمل، فعليه تجنب العمل في شركات السجائر، والقيام بالبحث عن عمل آخر ليس فيه شبهة دينية، وعلى الجميع أن يتحرى الحلال في كسب الرزق، فهناك العديد من مجالات العمل وتحقيق دخل يوفر له ولأسرته حياة كريمة، وتلبية كافة الاحتياجات اليومية .