التخطي إلى المحتوى
“كارثة كروية” تهدد منتخب مصر وتضع كيروش في ورطة كبيرة

يستعد المنتخب المصري لبطولة كأس العرب والتي سوف تقام نهاية هذا الشهر، ويسعى المدير الفني للفراعنة لتقديم أداء مرضي للجماهير بصرف النظر عن الحصول علي الكأس من عدمه، لاسيما أن اختيارات المدرب خالية من اللاعبين المحترفين وسيتم الاعتماد علي المحللين فقط كما تم استبعاد جميع لاعبي بيراميدز نظراً لمشاركتهم في بطولة الكونفدرالية.

هناك حالة من الترقب والقلق داخل الجهاز الفني للمنتخب المصري بعد الأنباء التي تداولت بالأمس، والتي انتشرت بقوة خلال الساعات القليلة الماضية بأن هناك نية لدي الاتحاد الدولي لكرة القدم بتغير طريقة الصعود لمونديال كأس العالم بالنسبة للمنتخبات الأفريقية التي تأهلت بالفعل إلي الدور الثاني، وذلك قبل إجراء القرعة خلال شهر ديسمبر المقبل.

وأكدت صحيفة البيان الإماراتية، أن نظام الصعود الموجود حاليا في قارة أفريقيا، يتعارض مع القرار الذي اتخذه الاتحاد الدولي لكرة القدم مؤخراً وهو أن المواجهات الفاصلة لتصفيات كأس العالم داخل اتحاد أمريكا الشمالية والوسطى ودول الكاريبي وآسيا سوف يكون من خلال مباراة واحدة فقط.

وكان المدير الفني لمنتخب مصر “كيروش” يتحدث بشكل متكرر سواء من خلال وسائل الإعلام أو عبر حسابة الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” أن المباريات سوف تكون صعبة بكل تأكيد نظراً لقوة المنتخبات التي صعدت إلي الدور الثاني بجانب الفراعنة، وفي حال إعلان “الفيفا” أن هناك مباراه فاصلة واحدة فقط سوف يضع المدرب في ورطة حقيقية، حيث أنة من المقرر أن يلعب اللقاء في أرض فاصلة.

وكان المدير الفني لمنتخب مصر يرغب في حشود الجماهير في استاد القاهرة الدولي علي أمل تحقيق نتيجة طيبة قبل لقاء الذهاب الذي سوف يلعب علي أرض الخصم أياً كان، المباراة الفاصلة سلاح ذو حدين للفراعنة، الشيئ المثير هنا هو عدم لعب الفراعنة داخل الديار وربما يسبب أزمة كبيرة لأن كفة الحضور الجماهيري سوف تتساوي مما يؤدي إلي زيادة الضغط علي اللاعبين.