التخطي إلى المحتوى
لأول مرة تعرف على أخر عبارة قالتها الفنانة سهير البابلي قبل وفاتها بدقائق.. وحقيقة موتها اكلينيكيا
سهير البابلي

توفيت الفنانة الكبيرة سهير البابلي، في أحد المستشفيات التي أقيمت فيها عدة أيام، عن عمر يناهز 86 عاما، بعد تعرضها لمشكلة صحية نتيجة إصابتها بغيبوبة السكر، مما أدى إلى مضاعفتها وإبقائها في المستشفى بوحدة العناية المركزة حيث عرّضت الفنانة المتقاعدة حلا شيحة على صفحتها على موقع إنستجرام،  قالت فيها: المرأة الجميلة في القلب والعقل، السيدة الفاضلة الحاجة سهير البابلي، أدعو لها بالشفاء.

وفاة الفنانة الكبيرة سهير البابلي

أكد الدكتور رضا طعيمه زوجة نيفين الناقوري ابنة سهير البابلي، أن تطورات الحالة الصحية للفنانة الكبيرة التي تخضع للعناية المركزة بأحد المستشفيات، موضحًا الحالة الصحية للفنانة الكبيرة قد تدهورت أكثر ولم تتحسن قائلًا: “ربنا يهتم بها ولا نتوقف عن الصلاة”، في حين أنه بعد أيام قليلة بدأت الفنانة الكبيرة سهير البابلي تتحرك قليلا وفتحت عينيها وقامت ابنتها نيفين بتلاوة القرآن بجانبها.

 تعليق زوج الناقوري على سهير البابلي

وتابع زوج ابنة الفنانة الكبيرة قائلًا: “قرأنا بردة البصيري ممدحة للرسول، فتحت عينيها للحظة، نظرت إلينا وابتسمت: فاندهشت الممرضات وقفت معهن مرددين: “مولايا صلى الله عليه وسلم دائمًا أبدا على خير الخلق” موضحًا أنها تحب البردة لطالما كانت البصيري تحضر مجالس الثناء النبوية التي كانت الأسرة تنظمها مع بعض أصدقائها الذين تعلموا القرآن، وكانت مسرورة للغاية عندما غنت بصوتها الجميل، مضيفًا: “قبل أن تسقط الحاجة سهير في غيبوبة” كررت عبارة: يا ياودود ياودود ياخالق ياموجود صل على الحبيب المحبوب.