التخطي إلى المحتوى
رددت الشهادة ثلاث مرات.. اللحظات الأخيرة في حياة الراحلة سهير البابلي
الراحلة سهير البابلي

الراحلة سهير البابلي الفنانة القديرة التي رحلت عن عالمنا منذ قليل عن عمر يناهز 86 عاماً، إثر تعرضها لأزمة صحية شديدة أدت إلى نقلها لإحدى المستشفيات في منطقة السادس من أكتوبر، وتركت في قلوب محبيها كثير من الحزن على فراقها، وقد صرح رضا طعيمه زوج نيفين الناقوري أبنة الفنانة الكبيرة سهير البابلي، بأن الفنانة قد توفت منذ ساعة في المستشفى، ويؤكد أنه لا توجد أي تطورات في حالتها الصحية تشير بأن رحيلها سوف يكون اليوم.

وقد أشار رضا طعيمه إلى أن سهير البابلي استعادت وعيها قبل وفاتها بساعة، لتردد الشهادة ثلاثة مرات: أشهد أن لا إله إلا الله، وقد أضاف وكأنها كانت تشعر بمفارقتها للحياة، كما وقد صرحت نيفين الناقوري أبنة الراحلة في تصريحات سابقة لها موضحة الحالة الصحية لسهير البابلي.

حيث أشارت نحو دخول والدتها للعناية المركزة في المستشفى، وكانت تحت ملاحظة الأطباء نتيجة لإصابتها بهبوط سكري، وأدي بها لضعف في عضلة القلب وتكوين جلطة على الرئة، وتابعت نيفين الناقوري بأن يسرا وأشرف زكي وحلا شيحا وإسعاد يونس أكثر فنانين من الوسط الفني، يتابعون حاله والدتها الصحية ودائمي السؤال عنها.

كما قد أشار زوج ابنة الفنانة سهير البابلي منذ أيام بأن الفنانة تعاني من مضاعفات غيبوبة السكر، وأصبحت عاجزة عن الحركة، وأضاف أنها كانت تقول لجميع الفنانين بأن مصر أمانة في أيديكم، وعلموا الجمهور بأن الفن ليس إسفافاً.