التخطي إلى المحتوى
“صلاح لم يرحم أصدقاء النني” هزيمة أرسنال من ليفربول في البريميرليج
محمد صلاح

في المباراة الثانية عشر من عمر مباريات الدوري الإنجليزي البريميرليج والتي دارت بين فريق أرسنال وفريق ليفربول تمكن الآخر من حصد أربع أهداف مقابل لا شيء من فريق أرسنال، وبذلك أصبح فريق ليفربول بعد تلك المباراة متصدرًا بعدد خمسة وعشرين نقطة إضافية ليصبح في المركز الثاني في ترتيب الأندية بالجدول وذلك بشكل مؤقت لحين انتهاء الجولة الحالية لجميع الفرق المتبقية، أما عن فريق آرسنال فقد تجمد عند المركز الخامس ورصيده عشرون نقطة فقط.

محمد صلاح ضد النني في البريميرليج

وجمعت تلك المباراة بين الصديقين المصريين محمد صلاح والنني زميلا فريق الأهلي، وقد كان صلاح متواجد بصورة أساسية طول فترة المباراة أما عن النني فقد انضم للمباراة في الدقيقة الرابعة والثمانين كبديل.

أحداث مباراة أرسنال وليفربول

بدأت المباراة في موعدها وقام محمد صلاح بهجمة خطيرة على فريق أرسنال تحولت في النهاية إلى ضربة مرمى، وفي الدقيقة التاسعة والعشرين جاءت فرصة خطيرة لليفربول من أجل تسديد هدف حاسم ولكن قام رامسديل بالتصدير لها ليخرجها من الملعب نهائيًا لتصير ركنية لفريق ليفربول.

وتم تسديد الهدف الأول من ليفربول من خلال أرنولد بمنطقة الجزاء مباشرة وقام ماني بتسديدها لتصير هدف في الدقيقة التاسعة والثلاثين، والهدف الثاني كان بقدم اللاعب تافازير إلى جوتا مباشرةً، وقام صلاح بوضع الهدف الثالث بالدقيقة الثالثة والسبعين في الشوط الثاني والهدف الرابع والأخير وضعه مينامينو عندما شارك في الدقيقة السابعة والسبعين.