التخطي إلى المحتوى
رد الشيخ مبروك عطيه على زكريا بطرس.. تمكن من تحقيق غرضه وأثار الفتن بالمجتمع
الشيخ مبروك عطيه يرد على حديث زكريا بطرس

الشيخ مبروك عطيه يرد على حديث زكريا بطرس، قام الشيخ مبروك عطية الداعية الإسلامية بالرد على الكلام الذي قاله زكريا بطرس المسيحي الملعون الذي قام بسب خير البشرية محمد صلي الله عليه وسلم، موضحًا بأن الأذى الذي نسمعه في حق سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم موجود بالقراءن الكريم، حيث قال الله تعالى في محكم التنزيل ” لَتُبْلَوُنَّ فِي أَمْوالِكُمْ وَأَنْفُسِكُمْ وَلَتَسْمَعُنَّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتابَ مِنْ قَبْلِكُمْ وَمِنَ الَّذِينَ أَشْرَكُوا أَذىً كَثِيراً وَإِنْ تَصْبِرُوا وَتَتَّقُوا فَإِنَّ ذلِكَ مِنْ عَزْمِ الْأُمُورِ”، دعونا نوضح لكم تفاصيل رد الشيخ على ما قاله الملعون زكريا بطرس.

الشيخ مبروك عطيه يرد على حديث زكريا بطرس

قام الشيخ مبروك عطيه بالرد على حديث زكريا بطرس، وذلك من خلال بث مباشر له على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، موضحًا بأن الكلام السئ الذي قاله بطرس في حق سيدنا محمد أشرف المرسلين تم ذكره سابقًا في القراءن، وأن الله أمرنا بالصبر فإن ذلك من عزم الأمور، ولا يأمرنا بهيجان في المجتمع وإحداث فتنة بين طوائف الشعب، كما أن الله تعالي أمرنا بالصبر ولا الرد على الشتائم بمثلها، خصوصًا أن منطق هذه الحياة هو القوة، وأن رسول الله صلي الله عليه وسلم فرح عند دهول حمزة بن عبد المطلب وعمر بن الخطاب الإسلام، وذلك لقوتهم، حيث لا يهاب الأشخاص من الحق أو قوله، ناصحًا المسلمين بالصبر والعمل، لأن العمل سيمكنهم من ملك الدنيا وانتشار أخلاق النبي صلي الله عليه وسلم وتعريهفهم بالقيم والمبادئ الذي علمها لنا خير البرية.

رأي الشيخ مبروك عطية في حديث زكريا بطرس

الشيخ مبروك عطيه يرد على حديث زكريا بطرس ويوضح للمسلمين أن غرض الشخص البذئ من حديثه هو إشعال الفتنة بين طوائف المجتمع لا أكثر، خصوصًا أنه شئ سيئ مستعد للرد على شتائم المسلمين والجدال معهم من جديد، ولكنه لو صادف أمة عاقلة تؤمن بدينها وبينها وبين طوائفها ارتباط وثيق لما وصل إلى مبتغاه.