التخطي إلى المحتوى
“الجرام هيوصل ألف”.. مصدر رسمي يكشف مفاجأة مدوية حول أسعار الذهب الجديدة بعد الزيادة
أسعار الذهب

كشف الدكتور “واصفي واصف”، رئيس شعبة الذهب داخل الغرفة التجارية في القاهرة، بأن الأيام الأخيرة قد شهدت ارتفاع واضح في أسعار الذهب، وهذا يرجع إلى عدد من العوامل التي تؤثر على سعر جرام الذهب سواء داخل مصر أو على المستوى العالمي، وعلى رأسها ارتفاع أسعار وتكاليف استخراج الذهب في الفترة الأخيرة مع أزمة الطاقة، وكذلك زيادة الإقبال على شراء الذهب بعد أزمة الكورونا، حيث يعد الذهب ملاذ آمن واستثمار مضمون.

وخلال تواجده في مداخلة هاتفية مع برنامج “المصري أفندي” والذي يذاع عبر قناة المحور، قال الدكتور واصفي: “أسعار العملات تهبط وتصعد مقابل العملات الأخرى، ويبقي الذهب هو السلعة العالمية الوحيدة التي تستطيع أي حكومة تسييلها لعملة الدولة نفسها فيما بعد، ولذا تتجه أغلب الدول إلى الاحتفاظ بكميات كبيرة من الذهب، وهو أمر يساهم كذلك في ارتفاع الأسعار”.

ووجه رئيس شعبة الذهب نصيحة إلى كل المواطنين في مختلف محافظات الجمهورية، وذلك بعدما أكد بأن الاستثمار في شراء الذهب قد يجعل المواطن يكسب أموال ربما أكبر من عائد البنك، ولكن بشرط أن يكون الفارق بين وقت الشراء ووقت البيع لا يقل عن ثلاث سنوات على الأقل.

وختم الدكتور واصفي واصف تصريحاته حول توقعاته لأسعار الذهب بعد الزيادة، قائلًا: “عيار 24 لن يسكر حاجز الألف جنيه للجرام الأول، ولكن على الأرجح هو سوف يقترب كثيرًا من هذا الرقم وربما يصبح سعر الجرام الواحد ألف جنيه خلال الفترة المقبلة”.