التخطي إلى المحتوى
نسور الصحراء يصعبون مهمة بوركينافاسو..ملخص وأهداف مباراة الجزائر وجيبوتي..وفرص الجزائر للصعود

التقى عصر اليوم الجمعة 12 نوفمبر، المنتخب الجزائري مع منتخب جيبوتي في تصفيات امم افريقيا المؤهلة لكأس العالم  2022 بقطر، وأقيمت المباراة في العاصمة المصرية القاهرة على ستاد القاهرة الدولي،وكرر منتخب الجزائر تفوقه على جيبوتي وانتصر بنتيجة 4/0، بعدما فاز في المباراة الأولى بـ 8 أهداف نظيفة في الجزائر مطلع شهر سبتمبر الماضي.

افتتح نجم وسط الأهلي القطري «يوسف بلايلي» مهرجان الأهداف في الدقيقة 29 بمهارة فردية عالية، حيث راوغ 3 مدافعين بحركة انسيابية بعد تلقيه تمريرة من بغداد بونجاح داخل منطقة الجزاء، ليسدد على يمين حارس المرمى الذي فقّد توازنه فور المرور السهل ليوسف بلايلي.

وعوض يوسف بلايلي بهذا الهدف اخفاقه في تسجيل هدف التقدم من ركلة جزاء أُحتسبت في الدقيقة 27.

وواجه المنتخب الجزائري صعوبات كبيرة لإضافة المزيد من الأهداف بسبب الضغط العالي الذي مارسه منتخب جيبوتي على لاعبي خط الوسط والدفاع، لتجنب التعرض لخسارة فادحة كتلك التي حدثت في مرحلة الذهاب.

لكن رفاق رياض محرز تمكنوا من تسجيل هدفين متتاليين في الدقيقتين 40 و42، الأول عن طريق نجم وست هام يونايتد «سعيد بنرحمة» بصناعة أديم زورجان، والثاني بتسديدة للاعب جالطة سراي «سفيان فيجولي» بعد تلقيه تمريرة من سعيد بنرحمة، فشل حارس مرمى جيبوتي في التصدي لها رغم سهولتها.

وقرر المدير الفني للمنتخب الجزائري «جمال بلماضي» إجراء حزمة من التغييرات الفنية لتجربة بعض اللاعبين خلال الشوط الثاني ولإراحة الأساسيين قبل مواجهة بوركينا فاسو المصيرية يوم 16 نوفمبر الجاري بالجولة الأخيرة.

وسحب جمال بلماضي الثلاثي «بغداد بونجاح وإسماعيل بناصر ومحمد رضا بن حليمة» في الدقيقة 46 لإشراك سليماني إسلام ورياض محرز وحسين بنعيادة، وعاد في الدقيقة 62 ليجري تغييرين جديدين بنزول جمال بلعمري وأدم وناس بدلاً من عبد القادر بدران ويوسف بلايلي.

واكتفى المنتخب الجزائري بتسجيل هدف وحيد في الشوط الثاني حمل إمضاء الهداف التاريخي للجزائر «سليماني إسلام» برأسية من متابعة لتسديدة سقطت من يد حارس مرمى جيبوتي الذي اقترف هفوة مضحكة في لعبة الهدف الثالث الذي سجله فيجولي نهاية الشوط الأول.

ورفع منتخب الجزائر رصيده لـ 13 نقطة وله 23 هدفًا وعليه هدفين، وتراجع منتخب بوركينا فاسو إلى المركز الثاني برصيد 11 نقطة بعد التعادل الإيجابي مع النيجر بنتيجة 1/1، في وقت سابق اليوم.

وبات منتخب بوركينا فاسو مطالبًا بتحقيق الفوز على الجزائر في المباراة الأخيرة لهما والمقرر لها على الأراضي الجزائرية يوم 16 نوفمبر الجاري.