التخطي إلى المحتوى
“أسمعوا مننا”.. أول تعليق رسمي من الحكومة حول قرار صرف 25% فقط من السلع التموينية
السلع التموينية في مصر

نفت الحكومة المصرية بأن يكون قد صدر منها قرار بشأن صرف نحو صرف 25% فقط من السلع والمقررات التموينية للمواطنين خلال شهر نوفمبر الجاري، مشددة على كون البعض يطلق مثل هذه الشائعات لأغراض ومصالح شخصية وبهدف خلق بلبلة في الرأي العام داخل مصر وتخويف المواطنين.

ومن جانبه قال المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بأنه قد تواصل بشكل مباشر مع وزارة التموين والتجارة الداخلية من أجل معرفة ما هي حقيقة صدور قرار ينص على صرف ربع السلع التموينية فقط للمواطنين خلال الشهر الجاري، وقد أكدت الوزارة بإن هذا الأمر لم يحدث على الإطلاق، ولا توجد أي قرارات قد صدرت بخصوص هذا الشأن.

وأشارت وزارة التموين والتجارية الداخلية، بأنها قد طالبت من التجار ومن المجمعات الاستهلاكية ومن منافذها المنتشرة في كل أنحاء الجمهورية، ضرورة الاستمرار في صرف السلع والمقررات التموينية للمواطنين بنفس الشكل التي تسير عليه الأمور في كل شهر بدون أي اختلاف.

وتحدث بعض مسؤولي وزارة التموين والتجارة الداخلية، بأنه في حال صدور قرار مثل هذا، فإن الوزارة هي من ستقوم بإعلانه بشكل رسمي أمام المواطنين، مطالبة كل أصحاب البطاقات التموينية بعد الاستماع لمثل هذه الشائعات وضرورة أخذ الأخبار من مصادرها الرسمية فقط.

وطالبت الوزارة من كل المواطنين بضرورة الإبلاغ عن أي تاجر يقوم بأي تصرفات ضد قرارات الوزارة سواء فيما يتعلق بنسبة الصرف أو في الأسعار.