التخطي إلى المحتوى
تشتري ولا تبني.. آخر المستجدات حول ارتفاع أسعار العقارات وتأثيره على الإيجار
ارتفاع أسعار العقارات

دائمًا ما نجد أن هناك متابعة دورية بخصوص آخر المستجدات حول ارتفاع أسعار العقارات، وذلك جاء بالتزامن مع ما تم الإعلان عنه من قبل الحكومة بأن هناك توقعات بارتفاع سعر العقارات بشكل كبير، نظرًا لارتفاع أسعار المدخلات الصناعية.

آخر المستجدات حول ارتفاع أسعار العقارات

أوضح بعض من الخبراء بأن الزيادة في أسعار العقارات سوف تؤثر بشكل كبير على ارتفاع أسعار الإيجارات، وبالتالي سيصعب من التحكم في هذه الزيادة، فهذه تعتبر أولى الأزمات التي سوف تواجه الدولة بعد التعرض لزيادة معدل أسعار العقارات.

لكن وجدنا أن هناك بعض من الحلول التي تطرح على طاولة مجلس النواب، وذلك بهدف التجهيز الكامل لهذه الأزمة والتقليل من حدتها التي ستتعرض لها البلاد.

فبعض من الخبراء طرح فكرة مميزة لمواجه أزمة ارتفاع سعر العقارات، وهي ألا تعتمد مصر على الصناعات من الخارج، وأن تكون الصناعات المحلية بديلًا لها، كما يتم الاعتماد على التمويل العقاري أيضًا.

أسباب ارتفاع سعر العقارات

إن سعر الاسمنت قد وصل في الآونة الأخيرة إلى حوالي 1250 جنيه مصري، بعدما كان يقدر بحوالي 780 جنيه، فتم الإعلان بأن الاسمنت قد ارتفع 470 جنيه خلال الشهر الواحد، وهذا بالطبع سيؤثر على ارتفاع سعر العقارات.

كما وجدنا أن حجم المواد التي نستوردها، مثل: النحاس أو الصناعات البلاستيكية أو الألمونيوم قد ارتفعوا بنسبة قد تصل إلى حوالي 50%، فهذا المواد تدخل تعرض سعر العقارات للارتفاع أيضًا.

وفي النهاية نكون قد سردنا لكم كل ما يدور عن آخر المستجدات حول ارتفاع أسعار العقارات، ومن المنتظر أن تخرج قرارات من جانب مجلس النواب لحل هذه الأزمة، والتي ستجعل سعر العقار يرتفع بنسبة كبيرة تتراوح ما بين 10% إلى15%.