التخطي إلى المحتوى
“صدمة وحزن شديد” .. محمد صلاح لن يفوز بجائزة الكرة الذهبية لهذه الأسباب

حصل النجم المصري محمد صلاح، لاعب نادي ليفربول الإنجليزي، على جائزة أفضل لاعب عن شهر أكتوبر الماضي، والمقدمة من قبل رابطة المحترفين الإنجليزية بتصويت الجمهور، بعد أن تضمنت قائمة المرشحين 5 لاعبين آخرين بخلاف اللاعب المصري، وهم: فيل فودين لاعب مانشستر سيتي، ديكلان رايس لاعب وست هام يونايتد، ريس جيمس لاعب تشيلسي، بن تشيلويل لاعب تشيلسي وكونور كالاجر لاعب كريستال بالاس.

وقد قدم محمد صلاح أداء رائع مع ليفربول خلال الفترة الأخيرة مما جعل الكثيرون يطالبون في منح محمد صلاح جائزة الكرة الذهبية كأفضل لاعب في العالم في الفترة الحالية، وقد فاز محمد صلاح أيضًا بجائزة أفضل هدف عن شهر أكتوبر، ولكن علق البعض على استبعاد فوز صلاح بالكرة الذهبية لعدة أسباب قد تحول بين النجم المصري وبين الفوز والتي نعرضها لكم فيما يلي:

1- صلاح لم يحقق أي لقب مع ليفربول في الموسم الماضي، حتى أن الفريق عاني قبل أن يحجز مقعده للمشاركة في مسابقة دوري أبطال أوروبا.

2- صلاح لم يتوج بأي جائزة فردية في الدوري الإنجليزي في الموسم الماضي (أفضل لاعب أو أفضل هداف) ولا في دوري أبطال أوروبا، على عكس المرشحين البارزين للفوز بالكرة الذهبية هذا العام، الأرجنتيني ليونيل ميسي، الذي تصدر ترتيب هدافي الدوري الإسباني، والبولندي روبرت ليفاندوفسكي، هداف الدوري الألماني.

 

صلاح لم يفز بأي لقب مع منتخب مصر لأن منتخب مصر لم يشارك في أي بطولة منذ العام 2019، بخلاف ميسي، الذي شارك مع منتخب بلاده في بطولة كوبا أمريكا الأخيرة وقاده للتتويج بها، وكذلك جورجينو، الذي يرشحه البعض للظفر بالجائز المرموقة، بعد فوزه ببطولة كأس أوروبا الأخيرة مع منتخب إيطاليا ودوري أبطال أوروبا مع تشيلسي.

 

هذه الأسباب لا تعني أن صلاح لا يستحق الكرة الذهبية ولن يفوز بها هذا العام، فكل شيء يبقى ممكنا حتى الـ29 من نوفمبر المقبل، موعد الإعلان عن اسم الفائز، لكن النجم المصري يفتقد لثلاثة من أهم الشروط التي تضعها مجلة “فرانس فوتبول” كمعيار لمنح جائزتها.