التخطي إلى المحتوى
هتدرب و هتتعين وهتكمل دراسة.. معلومات عن المدارس الثانوية الفنية لمياه الشرب
المدارس الثانوية الفنية لمياه الشرب

تسعى المدارس الثانوية الفنية لمياه الشرب والصرف الصحي، إلى تخريج دفعات فنية مدربة على أحسن المستويات وأعلى المهارات العالية، حسبما ذكر المهندس ممدوح رسلان رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، وأوضح رسلان إلى أن المدارس الفنية لمياه الشرب لها دور بارز، بمد القطاع بالعمالة الماهرة، والمتخصصة في مختلف المجال وتدريبهم على أحدث الوسائل، بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم وزارة الإسكان المتمثلة في مياه الشرب والصرف الصحي.

تأهيل وتعليم الطلاب متميزة لمواجهة متطلبات سوق العمل

وأوضح المهندس ممدوح رسلان، إلى أن إجمالي عدد مدارس الثانوية الفنية للشرب بلغ نحو 7 مدارس، لافتًا إلى أن الدولة بذلت جهودًا إنشاء 3 مدارس ثانوية فنية لمياه الشرب والصرف الصحي، في كل من محافظة الإسكندرية، والجيزة وأسيوط، على أن تتم الدراسة بنظام 3 سنوات.

هتدرب و هتتعين وهتكمل دراسة.. معلومات عن المدارس الثانوية الفنية لمياه الشرب
المدارس الثانوية الفنية لمياه الشرب

ولفت رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي. إلى أن هناك بالفعل عدد من المدارس قائمة وتولى الدولة اهتمامًا، بها في كل من محافظة القاهرة وبني سويف، إضافة إلى منطقة البحيرة، ومحافظة المنوفية، وأوضح أن هذه المدارس تقدم فرص عمل وتأهيل، وتعليم متميز من أجل  تلبية متطلبات سوق العمل، والعمل على إثقال الطلاب بالمهارات وتخريج مجموعة فنية بمهارة عالية، تكون على أفضل المعايير القومية والدولية.

التخصصات التي يدرسها طلبة المدارس الفنية

وكشف رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، عن التخصصات التي يدرسها طلاب المدارس الفنية إثقال مهاراتهم بالعلوم والمعرفة، وأوضح أن التخصصات تأتي على النحو التالي، تشغيل وصيانة محطات مياه الشرب والصرف الصحي، إضافة إلى دراسة تخصص ضبط جودة معامل مياه الشرب والصرف، ثم القسم الثالث يتمثل في صيانة شبكات مياه الشرب.

أهداف المدارس الفنية

ولفت ممدوح رسلان إلى أن المدارس تسعى إلى مد الطلاب العلوم والمعرفة من خلال تدريبهم على أحدث الوسائل التكنولوجية الحديثة، والتطبيقات الخاصة بها في مختلف المجالات، لافتًا إلى أن المدارس تعمل على تعيين خريجي المدارس الفنية في الشركات التابعة لها، وتضم تحت مظلتها، كما أنها تتيح لهم فرص الانضمام واستكمال الدراسة في الجامعات المصرية.