التخطي إلى المحتوى
“بشكل نهائي”.. الحكومة: فصل الموظفين المخالفين لهذا القرار بدءًا من منتصف ديسمبر
موظفي الحكومة

قالت الحكومة المصرية متمثلة في صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي برئاسة وزيرة التضامن الدكتورة نيفين القباج، بأن هناك قرارات قد صدرت من قبل الحكومة المصرية، وذلك بشأن تقديم الدعم لكل من يحاول العلاج من الإدمان والتعاطي وذلك وفقًا لعدد من المعايير الدولية والتي تحرص الدولة على تطبيقها من أجل تشجيع الشباب على العلاج وعلى ترك تلك العادة السيئة التي تضر بصحة الملايين من البشر على مستوى العالم.

وفي هذا الصدد، قال صندوق مكافحة الإدمان، بأنها قد أتاحت الخدمات العلاجية لكل المواطنين وعلى رأسهم موظفي القطاع الإداري في الدولة، وهذا عن طريق تقديم طلب للعلاج من خلال الخط الساخن 16023، حيث يتم توفير كل الخدمات الممكنة من خلال الصندوق، وهذا بدون أي مساءلة قانونية للشخص الذي يتقدم للعلاج بشكل تطوعي ولكن في حال لم يقوم الموظف بذلك، فإنه سيصبح في خطر التعرض للطرد والفصل من العمل بشكل نهائي.

وأوضحت وزارة التضامن الاجتماعي، بأن قانون فصل الموظف المتعاطي للمخدرات من عمله سيبدأ تطبيقه خلال شهر ديسمبر المقبل، وهذا الأمر لا رجعة فيه بحسب تصريحات مسؤولين رفيعي المستوى داخل الوزارة على مدار الساعات الماضية.

والجدير بالذكر بأن وزارة التضامن وصندوق مكافحة التعاطي والمخدرات قد أكدوا بأنهم استقبلوا نحو 8275 اتصالا هاتفيا على الخط الساخن من الموظفين بالجهاز الإداري للدولة وذلك بهدف الحصول على الخدمات العلاجية على مدار الفترة الأخيرة، وذلك قبل أن تبدأ الدولة في تنفيذ قرارها بشأن فصل الموظف المتعاطي والذي لم يتقدم بطلب للعلاج من الإدمان حتى منتصف شهر ديسمبر المقبل.