التخطي إلى المحتوى
شيكابالا وتاريخ الأزمات لا ينتهي.. استدعاء الشرطة لاتحاد الكرة

محمود عبد الرازق شيكابالا والملقب بشيكابالا نجم الفريق الأول لنادي الزمالك المصري والذي عاهدناه بتاريخ حافل من الأزمات المتنوعة بين التصرفات الغير أخلاقية والمواقف غير قابلة التبرير سواء مع جماهير الفرق الأخرى مثل النادي الأهلي أو مع مجلس اتحاد الكرة المصري، وتتمثل أحدث مواقفه مؤخرًا في إساءته لجماهير النادي الأهلي ومدير اتحاد الكرة المصري المهندس أحمد مجاهد، نتج عنها فرض عقوبة على اللاعب بوقفه لمدة ٨ أشهر، بالإضافة إلى غرامة مالية ٥٠٠ ألف جنيه مصري.

طلب شعيب لأوراق التحقيق مع شيكابالا

بناءً على توصية من مركز التحكيم والتسوية، قام كمال شعيب محامي شيكابالا بالحضور إلى مقر الاتحاد المصري لكرة القدم حتي يطلب الأوراق اللازمة التي تفيد بأن اللاعب لم يتم التحقيق معه قبل فرض العقوبة عليه وذلك حتى يتم تخفيف العقوبة من الإيقاف لمدة ٨ أشهر وغرامة قدرها ٥٠٠ ألف جنيه مصري إلى ٨ مباريات وغرامة مالية تقدر بحوالي ٢٥٠ ألف جنيه مصري كما صرحت لجنة التحكيم والتسوية في جلستها المنعقدة بيوم الثلاثاء الماضي.

رفض اتحاد الكرة طلب شعيب

عند طلب محامي شيكابالا الأوراق المطلوبة التي تفيد التحقيق قام الاتحاد المصري لكرة القدم برفض الطلب مما أثار غضب كمال شعيب وقام بطلب مركز الشرطة لهم، كما قام بتحرير محضر لهم يفيد بعدم موافقتهم على منحه الاوراق اللازمة التي تفيد التحقيق مع اللاعب محمود عبد الرازق شيكابالا، كما قامت إدارة الجبلاية بنادي الزمالك بالإفادة بأنها سوف تقوم بالرد على مركز التحكيم والتسوية بنفسها في الجلسة المقرر انعقادها في السابع عشر من نفس الشهر والتي سوف تحدد موقف العقوبة النهائية التي سيتم فرضها على اللاعب بعد إساءته لاتحاد الكرة المصري