التخطي إلى المحتوى
توضيح بشأن فوز مرشحة بالانتخابات العراقية بعد أكثر من شهر من وفاتها

لقد اصدارات منذ قليل صفحة علي الفيس بوك خبر آثار الكثير من الجدال حول فوز إسم أحد المرشحين قد توفيت منذ حوالي شهرين قبل إجراء الانتخابات واكدات هذه الصفحة بحصول هذه المرشحة التي توفيت علي عدد من الأصوات وبشكل كافي علي حصوله علي مقعد في المجلس البرلماني.

 

وقد توفيت هذه المرشحة آثار إصابات بفيروس كورونا حيث استمرت الإصابة بفيروس كورونا لمدة أكثر من شهر مما تسبب في وفاته وحصلت علي هذه الأصوات رغم وفاته من قبل الأعضاء الذين قاموا بتقديم أصواتهم له رغم وفاته ومعرفة الجميع عن خبر وفاته، وقد قدر عدد الأصوات التي حصلت عليها 2397 صوتاً.

وذكرت هذه الصفحة إن هذه المرشحة اسمة هي “انسام مانوئيل اسكندر” وهذه المرشحة التي تم ذكرها كانت مرشحة في جميع إقليم العراق لكونها حصولة علي شعبية عالية في دولة العراق، واكدات هذه الصفحة علي الفيس بوك عن عدم وجود أي إعلانات في اي مواقع تواصل اجتماعي او وجود اي من اللافتات الإعلانية في المقاطعات التي كانت تتردد عليها.

وطلبت هذا الصفحة النشره من الأعضاء الدعاء له وطلب المغفرة والرحمة، وإضافة الي ذلك إشادة بالمستوي والمجهود الرائع التي كانت تقدمة للدوائر التي تنتمي إليها ومدي حب الشعب له، وما مدي ارتباط كثير من الشعب وإظهار حبهم له.