التخطي إلى المحتوى
بعد فصل أبو اليسر من الخدمة.. مصير المضيفات بعد الرقص مع محمد رمضان داخل الطائرة
مصير المضيفات

أثار الفنان محمد رمضان، جدلاً واسعًا، بعد نشره فيديو له عبر حسابه علي انستجرام، وهو يقوم بالرقص مع مضيفة طيران في طائرته الخاصة، ما استفز الجمهور ورواد السوشيال ميديا، ليتعرض “رمضان” لهجوم وموجة نقد واسعة من جديد، بسبب تصرفاته الغير مسئولة، كما وصفها البعض، لاسيما وأن حادثة الطيار الراحل أشرف أبو اليسر، الذي تم وقفه بعد تداول صورة له مع الفنان محمد رمضان، لازال أثرها باقي في نفوس الكثيرين، حيث حمل البعض “رمضان”  وفاة الطيارة بعد وقفه عن العمل ورفض الأخير دفع تعويض له، ذلك بجانب التساؤلات حول مصير المضيفة التي ظهرت ترقص في الفيديو المتداول.

بعد فصل أبو اليسر من الخدمة.. مصير المضيفات بعد الرقص مع محمد رمضان داخل الطائرة

وكان قد نشر الفنان محمد رمضان، فيديو له، عبر حسابه عبر انستجرام، من داخل طائرته الخاصة، وهو يقوم بوصلة رقص مع بعض المضيفات، علي أنغام اغنيته “يا حبيبي”، معلقًا :” المضيفة الفرفوشة رزق”، أثناء اتجاهه لمدينة الجونة، ما أثار ضجة واسعة وهجوم علي الفنان من جديد من قبل رواد مواقع التواصل الإجتماعي، الذي يبدو أنه يتعمد استفزاز جمهوره كل فترة وأخري.

مصير المضيفتان والموقف القانوني

وجاءت معظم التعليقات علي الفيديو، هجومية ضد الفنان محمد رمضان والمضيفة، من نوعية :”اقطع عيشهم هما كمان”،”يا مرقص المضيفات ومصور الطيارين”،”هيا المدام مش بتغير يا محمد”.

بالمقابل، تساؤل البعض عن مصير المضيفتان التي ظهروا في مقطع الفيديو،هو ما دفع بعض المسئولين بوزارة الطيران المدني للخروج والتأكيد بأن هذه الطائرة خاصة وأن المضيفتان لا ينتميان إلى شركة مصر للطيران، كما تداول علي مواقع التواصل الإجتماعي،موضحًا أن الضيافة الجوية التابعة لشركة مصر للطيران تعمل علي الطائرات المملوكة للدولة فقط.