التخطي إلى المحتوى
بعد تعرضه لحادث مروع… وفاة الرسام السويدي صاحب الرسوم المسيئة للرسول
وفاة الرسام السويدي صاحب الرسوم المسيئة للرسول

أعلنت الصحافة ووسائل الإعلام السويدية منذ قليل عن وفاة الرسام السويدي صاحب الرسوم المسيئة للرسول بعد أن تعرض لحادث مروع أثناء سيره بالسيارة، وتم انتشار الأخبار الخاصة بوفاة الرسام السويدي في العديد من وسائل الإعلام ومنصات التواصل الاجتماعي سواء في السويد أو في الوطن العربي، وذلك بعد العداء الشديد الذي كان بينه وبين العرب والمسلمين بصفة عامة، وذلك بعد أن قام بنشر العديد من الصور التي تسيء إلى الإسلام وإلى سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، ولذلك فإن الكثيرين اعتبروا ذلك الحادث هو انتقام من الله عز وجل نظير ما قام به هذا الرسام خلال حياته.

وفاة الرسام السويدي صاحب الرسوم المسيئة للرسول

وتم إعلان الخبر منذ قليل عبر وكالة الأنباء السويدية “TTN” والتي قالت بأن لارس فيلكس كان في سيارة شرطة وصدمتها شاحنة كانت تسير بجوارهم، حيث كانت السيارة تحتوي على الرسام بالإضافة إلى ضابطي شرطة وأدى  إلى اشتعال النيران في السيارة حتى تفحمت الجثة بعد أن كانت النيران كثيفة أدت إلى وفاة جميع من كانوا بالسيارة.

وأعلنت الشرطة السويدية بأنها سوف تقوم بإجراء التحقيقات اللازمة من أجل الوقوف على سبب ذلك الحادث، جدير بالذكر بأن “فيلكس” يعيش في حماية الشرطة طوال السنوات الماضية، وذلك منذ أن قام بالرسوم المسيئة للرسول وذلك خوفا منه بأن يتعرض إليه أحد المسلمين الغاضبين من تلك الرسومات.