التخطي إلى المحتوى
أحمد كريمة: زواج البارت تايم ليس حرامًا ومنتشر بالخليج
زواج البارت تايم

أثارت قضية زواج البارت تايم، الجدل مؤخرًا على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك لغرابة المسمى الذي أطلقه البعض على الزواج في الوقت الحالي، ومع ظهور مؤيد ومعارض لهذا الأمر، علق العديد من الفقهاء على مدى جوازه، مثل  أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، الدكتور أحمد كريمة.

تعليق أحمد كريمة على زواج البارت تايم

وقال أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، إن زواج البارد تايم يحدث في التعدد، وهو عندما يتزوج الرجل أكثر من امرأة؛ حيث أن المرأة في هذه الحالة لا تحصل على وقت زوجها كله، بل تتشارك فيه مع الزوجات الأخريات، مؤكدًا أنه في حالة وجود جميع الأركان في عقد الزواج، من القبول والإيجاب والوالي وتحديد الصداق ووجود شهود على العقد، فأن هذا الزواج صحيح ولا يملك الفقيه إلا أن يقول أن الزواج ليس باطلًا لأن الشروط مكتملة.

زواج البارت تايم بالخليج

وأشار “كريمة”  في حديثه ببرنامج “صدى العاصمة” المذاع على قناة “الحدث اليوم”، إلى أن الزوجة عندما تتنازل عن مبيت زوجها لديها يوميًا أو عن جزء من النفقة، فأنه لا يوجد ما يمنع ذلك، مستشهدًا بــ”سودة بنت زمعة”، التي ذهبت للرسول “صلى الله عليه وسلم”، وطلبت منه أن تكون من أمهات المؤمنين، وتظل في عصمته وأن تتنازل عن نوبتها للسيدة عائشة “رضي الله عنها”.

وتابع  أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر “زواج البارت تايم لا نحض عليه ولا نحرمه ولكن نشره وتعميمه ليس صحيحًا”، موضحًا أنه ليس جميع العائلات تقبل بهذا النوع من الزواج، ولكنه منتشر في دول الخليج منذ 30 عامًا، ويتم تحت اسم “زواج المسيار”.

ونصح أستاذ الفقه المقارن بعمل دورات تدريبية للفتيات المقبلات على الزواج، لتعرفيهن بحقوقهن الزوجية قبل عقد القران، حتى لا يقع ظلم على المرأة بعد الزواج وتعيش حياة زوجية مستقرة مع زوجها.