التخطي إلى المحتوى
“وأحسن كما أحسن الله إليك” كل ما تريد معرفته عن منصة إحسان للعمل الخيري والتطوعي
منصة إحسان للعمل الخيري

منصة إحسان تزايدت عمليات البحث مؤخراً عبر محرك البحث جوجل عن منصة إحسان الإلكترونية التي أطلقتها الحكومة السعودية عام 2019 بهدف دعم الأعمال الخيرية والتطوعية وجاء ذلك بعدما تصدر خبر تبرع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان ب 10 مليون ريال سعودي للمنصة الصفحات الأولى في الصحف والمجلات العربية لترتفع قيمة التبرعات بها إلى مليار ريال سعودي، وفي إطار تغطيتنا الشاملة لكافة المواضيع والأخبار التي تشغل تفكير المتابعين الكرام نقدم لكم من خلال مقال اليوم تقرير تفصيلي عن منصة إحسان للعمل الخيري يتضمن أهم مميزاتها ومجالات التبرع المتواجدة بها والفئات المستهدفة بعمليات التبرع.

منصة إحسان للعمل الخيري

تسعى الحكومة السعودية بكل السبل إلى تحسين حياة المواطن وتوفير سبل الحياة الكريمة له ولهذا قامت باتخاذ عدة مبادرات اجتماعية تستهدف المواطنين الأكثر احتياجاً والأكثر تهميشاً في المجتمع بهدف إعادة تأهيلهم ودمجهم في الحياة العامة وجعلهم مواطنين أسوياء فعالين في نهضة ورقي المملكة.

وهنا برز الدور المهم للمنصات الإلكترونية التي تعظم دور العمل الخيري والتطوعي وترسخ في الأذهان والنفوس قيمة التكافل والإيثار من خلال التبرع ومساعدة غير القادرين والمحتاجين، وتأتي منصة إحسان كواحدة من أهم وأشهر منصات العمل الخيري في السعودية والتي تم إنشائها في عام 2019 بهدف استغلال التكنولوجيا وتوظيفها في توسيع رقعة العمل الخيري والتطوعي.

مشاريع منصة إحسان

تضم منصة إحسان عدد من المشاريع الخيرية التي يتم توجيه أموال التبرعات إليها بمنهجية وآلية محكمة تضمن وصول المساعدات لمستحقيها، ومن هذه المشروعات:

  • مشروع سلاسل غذائية للأسر المحتاجة.
  • مشروع الرعاية الصحية لأطفال التوحد المحتاجين.
  • مشروع تأثيث منازل الأسر المحتاجة.
  • مشروع الحقائب المدرسية للأسر المحتاجة.
  • مشروع جلسات غسيل الكلى للمحتاجين.
  • مشروع سداد فواتير الكهرباء للأسر المحتاجة.

وتستهدف المنصة عدد من الفئات الأكثر فقراً واحتياجاً في المجتمع السعودي، وهي:

  • الأرامل والأيتام.
  • أسر السجناء المحتاجين.
  • ذوي الاحتياجات الخاصة.
  • العاطلين عن العمل.
  • المتضررين من الكوارث والأزمات الاقتصادية.