التخطي إلى المحتوى
علامات وأعراض الحسد العشرة الأخيرة منتشرة بكثرة وما هو أفضل علاج للمحسود

الحسد هو الشعور الذي ينشأ عندما يفتقر الشخص إلى النعم أو المزايا أو الإنجازات أو الممتلكات التي يمتلكها الآخرون لأنه إما يريد امتلاكها أو يريد أن ينتزعها من مالكها، الحسد من أقوى أسباب التعاسة لأن الأمور لا تقتصر على التعاسة التي يشعر بها الشخص الحسود بسبب الغيرة بل يريد أيضًا إيذاء الآخرين ووفقًا لنظرية التطور الاجتماعي فإن هذه النظرية تساهم في الحسد وتأثيره على المجتمع وتفسير تأثير السلوك أن البشر يتصرفون بطريقة تضمن بقائهم على قيد الحياة، لذلك يلجأ البعض إلى الحسد لضمان بقائهم على قيد الحياة.

درجات الحسد

  • المستوى الأول: يريد الإنسان النعم التي ينعم بها الله على الآخرين.
  • المستوى الثاني: أن تكون المحبة التي يباركها الآخرون  والأمل في إزالتها من الآخرين حتى لا يمتلكها الآخرون.
  • المستوى الثالث: إذا كنت ترغب في الحصول على خدمات فمن يعرف النعم ظالمين.
  • المستوى الرابع: تختلف آماله للآخرين عما يهب الله إياه بحيث يختلف عن غيره في النعم التي ينعم بها الله عليه.
  • المستوى الخامس: مثل الأشخاص الذين يغارون من أنفسهم يأملون في الحصول على البركات وإذا لم يحصلوا على البركات فلن يغضبوا وهذا المستوى من الغيرة ليس ضارًا.

إلى جانب الحسد فهناك ما يعرف بالعين أيضا والتي تعتبر نوعا من الحسد.

العين

ذكر ابن القيم العين وقال: “إن العين هي سهام تخرج من نفس العائن نحو المعين، بحيث تصيبه تارة وتخطئه تارة، وهناك مصطلحات مصاحبة للعين، كالآتي:

  • العائن: هو الشخص المتسبب في الإصابة بالعين.
  • المعيان: هو الشخص الذي يعرف عنه شدة تسببه في الإصابة بالعين.
  • المعين: وهو الشخص الذي يعاني من الإصابة بالعين.

أعراض العين

  • زيادة شديدة في حرارة الجسم.
  • اكتشاف وجود كدمات في مناطق معينة بالجسم تتميز باللون الأزرق أو الأخضر.
  • تسارع ضربات القلب بصورة أكثر من المعتاد.
  • مظهر باهت وشاحب بالوجه.
  • زيادة التعرق خاصة في منطقة الظهر.

أعراض الحسد

وهناك علامات أخرى على الغيرة أهمها رؤية العيون في الحلم ومن يرى الغيرة في الحلم قد يثبت إصابته ويصبح علامة على الحسد.

  • رؤية الحديد: عندما يرى المصاب شخصًا يضربه بالحديد أو الحجر فهذا يعتبر علامة على إصابة الحسد.
  • تكرار كلمات أخرى: إذا تكررت هذه الكلمة أو كلمات مشابهة مثل انتظرني، شاهدني، فهذه تعتبر من علامات الحسد.
  • انظر إلى اللعق: اللعق من رموز الحسد.
  • رؤية المنحوتات: عندما يرى الشخص المحسود شخصًا ينحت جسده أو أشياء تخصه، مثل المنازل والسيارات، فقد تكون هذه إحدى علامات الحسد، لأن لقب ناحوت يحسده.
  • ارتداء النظارات: يحدث هذا الموقف غالبًا للأشخاص غير المعتادين على ارتداء النظارات مما يدل على أن أحدهم يركز أعينه عليه.

وهناك علامات أخرى مثل:

  • اعتزال الأهل والأصحاب بشكل مبالغ فيه.
  • البكاء والاختناق بدو ن أسباب.
  • عدم اهتمام الشخص المصاب بالحسد بمظهره أمام أقرانه.
  • الشخص المحسود يعاني دائما من عدم الاستقرار في أحواله إذ أنه دائم القلق بسبب اضطراب ظروفه الحياتية بشكل عام.
  • يصاب بحالة من العدوانية في تعامله مع أقرانه.
  • دائما ما تجد أن الشخص الحاسد دائم الخلاف مع الشخص الذي يحسده، فدائما ما يحتد بينهم النقاش والذي قد يصل إلى الشجار.
  • ازدياد الشكوى والقلق من عدة أشياء إلى جانب الإحساس ببعض الأوجاع.
  • الإحساس بعدم التوازن قد يصل إلى الإغماء.
  • الإحساس بأن الجسم تحت تأثير التخدير.
  • فقدان الوزن بشكل بالغ وذلك بسبب انعدام الشهية.
  • زيادة التثاؤب أثناء قراءة القرآن.
  • صداع بالرأس.
  • التعرق والتبول الزائد.
  • إسهال شديد ومستمر.
  • ألم شديد بالبطن.
  • الإكتاب وقلة الكلام.
  • المعاناة من بعض الأمراض النفسية كالجنون والوهم.
  • حدوث ثورة وغضب مستمر.