التخطي إلى المحتوى

أصدر الرئيس التنفيذي لمنصة “واتساب” ويل كاتكارت ، أشهر منصة في العالم ، تحذيرًا لجميع المستخدمين من تنزيل أي تطبيقات مخصصة مشابهه أو معدلة من قبل “WhatsApp” ولما له من مخاطر كبيرة مثل هذه وهمية. إصدارات التطبيق تصيب أجهزة المستخدمين وتنزيل بياناتهم.

هذا وقد نشر كاتكارت ، عبر حسابها الرسمي على منصة تويتر ، سلسلة تغريدات كشفت فيها أن فريق البحث الأمني ​​في واتساب يعمل على إزالة وحذف جميع التطبيقات التي تشبه التطبيق ، والتي هي في الواقع تطبيقات مزيفة واحتيالية كانت تلك التطبيقات التي تهدد أمن المستخدمين.

وأوضح أن هناك عددًا من التطبيقات ، من بينها تطبيق يسمى “هاي واتس آب” ، وهو تطبيق خطير للغاية ، واصفًا إياه بأنه ليس أكثر من عملية احتيال لسرقة المعلومات الشخصية التي يخزنها مستخدمو الهاتف، ووجه الرئيس التنفيذي في ذات الوقت نصائح مهمة وشدد عليها، لتجنب جميع مستخدمي “واتساب” للخطر وتعريض بياناتهم للاختراق والتسريب.

وجاءت تلك النصائح كالآتي:

  • عدم استخدام أي نسخ معدلة أو أي تطبيقات شبيهة لتطبيق “واتساب” WhatsApp ومن بينها تطبيق “Hey WhatsApp” من مطور يسمى “HeyMods” حيث يعد خدعة خبيثة للجميع ويخترق المستخدمين، مشيراً، إلى أنه غير مرئي في متجر Play، ولكن يجب على المستخدمين الذين يحاولون تنزيل التطبيقات من مصادر غير رسمية توخي الحذر قبل تثبيتها على هواتفهم.
  • تشكل البرمجيات الخبيثة الموجودة في تطبيقات “واتساب” المعدلة تهديدًا خبيثًا يجب مواجهته وأن المجتمع الأمني في واتساب يواصل تطوير طرق جديدة لمنعه من الانتشار.
  • يمكن للإصدارات المعدلة أو المزيفة من “واتساب” تقديم ميزات مشابهة للتطبيق ولكنها لا تقدم ميزة التشفير من طرف إلى طرف التي يتم الحصول عليها مع الإصدار الأصلي من التطبيق والتى تساعد في حماية محادثاتك وبياناتك الشخصية، لذلك لا يمكن لأي شخص الوصول إلى التفاصيل الخاصة بك.
  • إذا رأيت أصدقائك أو عائلتك يستخدمون شكلًا مختلفًا من “واتساب”، فيرجى تشجيعهم على استخدام التطبيق الأصلي فقط من متجر تطبيقات موثوق به أو من الموقع الرسمي مباشرة على الرابط.
  • عدم استخدام أي تطبيق شبيه لـ”وتساب” حيث أن فريق Google Play Protect على هواتف أندرويد يمكنه الآن اكتشاف وتعطيل الإصدارات المزيفة الخبيثة من واتساب التي تم تنزيلها مسبقًا، ومن ثم حذفها وتعطيلها.