التخطي إلى المحتوى

الاسترخاء هو ما يحتاجه جسم كل انسان بعد يوم ملئ بالتعب والارهاق خصوصا بعد انتهاء العمل. فمجرد ان ينتهي الانسان من مشاغله يقوم فورا يأخذ حمام لكي يشعر بالنظافة والطهارة والاسترخاء والراحة بعض الناس لهم الروتين اليومي في طريقه الاستحمام والمنتجات المفضلة ولكن نتفق كلنا على شيء واحد هو استخدام  لوفه الاستحمام مع بعض المنتجات الصناعية.

اضرار استخدام اللوفة

اللوفة من العادات المفضلة عند كل انسان أثناء الاستحمام لانها تعمل، على تنظيف الجسم وإزالة القشور والطبقات الميته من الجسم ولكن البعض لا يعرف أن أضرارها اكثر من فوائدها لأن استخدامها يسبب ضرر كبير للبشرة فهي تقوم بحبس خلايا الجسم بعد إزالة القشور من على سطح الجلد فتسبب انتشار البكتريا وتكاثرها والتي تسبب في بعض الاوقات حساسيه للبشرة وتخلق بيئه مناسبه لنمو بعض من انواع الفطريات التي تؤدى إلى التهابات الجلد.

اسباب نمو البكتريا في اللوفة

من الاسباب التي تتسبب فى نمو وانتشار البكتريا على اللوفه تركها مبلله بعد الاستحمام وعدم الاهتمام بتنشيفها وتكون دائما معرضه للماء في الحمام وبالتالى تنشأ الفطريات عليها وتنتقل إلى جسم الإنسان فتسبب له الكثير من الأضرار.

نصيحه عند استخدام اللوفة

يجب علينا أن نحرص على التقليل من أضرار استخدام اللوفة فعندما نتهى من الاستحمام لانترك اللوفة في الماء مبلله بل نقوم بتجفيفها وتنشيفها جيدا ويستحسن تعريضها للشمس لقتل اى بكتريا أو فطريات .