التخطي إلى المحتوى

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” اعتماده لاستخدام تقنية التسلل الآلي والتي يتم تطبيقها لأول مرة في كأس العالم 2022 المقرر إقامته في 21 نوفمبر حتى 18 ديسمبر، في قطر، حيث من المقرر أن تقام المباراة الافتتاحية بين قطر باعتبارها البلد المضيف وبين الإكوادور.

تطبيق تقنية التسلل الآلي لأول مرة في كأس العالم 2022

وسيتم استخدام تلك التقنية لأول مرة في كأس العالم في قطر التي توفر قرارات دقيقة وسريعة عن طريق مستشعر في الكرة إلى جانب 12 كاميرا تتبع 29 نقطة بيانات لكل لاعب 50 مرة في الثانية، الأمر الذي يساهم في دقة قرارات التحكيم في كأس العالم 2022 في قطر.

فيفا يعتمد تقنية التسلل الآلي في كأس العالم 2022
فيفا يعتمد تقنية التسلل الآلي في كأس العالم 2022

الاعتماد على التكنولوجيا في كأس العالم 2022

ويسعى الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” إلى الاعتماد على التكنولوجيا في كأس العالم 2022، لتحديد وضعيات التسلل بدءا من أولى مباريات البطولة، الأمر الذي يساعد على دعم الحكام وخاصة حكام الفيديو لاتخاذ أسرع القرارات وأدقها.
وتابع الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا أن بداية ظهور حكم الفيديو “VAR” كانت في كأس العالم 2018، والذي أقيم في روسيا، الأمر الذي ترتب عليه الاعتماد على حكم الفيديو في العديد من البطولات، خاصة أن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جياني إنفانتينو أعلن دعمه الكامل لاستغلال التكنولوجيا في عالم الساحرة المستديرة، الأمر الذي يدعم اللعبة بشكل جيد.

فيفا يعتمد تقنية التسلل الآلي في كأس العالم 2022
فيفا يعتمد تقنية التسلل الآلي في كأس العالم 2022

وأوضح الاتحاد الدولي لكرة القدم، أن هذه التكنولوجيا التي من المقرر الاعتماد عليها في كأس العالم 2022، تستخدم حوالي 12 كاميرا تم تثبيتها أسفل سقف الاستاد، والتي يتم ربطها عن طريق مستشعرات كرة القدم، خاصة أن هناك 29 نقطة بيانات تعمل بسرعة 50 مرة في الثانية مخصصة لكل لاعب في أرضية الملعب، وذلك من أجل احتساب الموقف الدقيق الذي تواجد فيه اللاعبون عندما يتم احتساب التسلل، وتشمل أطراف اللاعبين وحدودها المعنية في وضعية التسلل.