التخطي إلى المحتوى

من المعروف أن التقدم التكنولوجي يوفر لنا كافة سبل الراحة والتقدم والرفاهية من حيث توفير الوقت والجهد ويكون هذا في مقابل شراء الأجهزة المنزلية المتطورة والتي تقوم بأدوارنا في الغالب الأوقات ولكن من المعلوم أن التكنولوجيا وجهان لعملة واحدة فعلى الرغم من أن لها العديد من المميزات والفوائد إلا أن لها الأضرار أيضا ويقع الضرر في هذه الحالة على التكلفة العالية في استهلاك الكهرباء والذي ينتج عنه فاتورة منزلية مرتفعة جدا.

اقفله قبل ما يخرب بيتك .. هذا الجهاز موجود في كل بيت يسبب ارتفاع فاتورة الكهرباء إلى أكثر من 700 جنية

فعلى سبيل المثال تأتي من الأجهزة المنزلية الحديثة والناتجة عن التكنولوجيا المتطورة غسالة الأطباق التي تم صنعها خصيصا لراحة سيدة المنزل خاصة النساء الذين يقومون بالعمل وليست ربات البيوت ولكن عزيزتي حواء هل تدركين كم تكاليف استخدام هذا الجهاز لا نتكلم عن سعر الغسالة التي لا يقل ثمن أي نوع فيها عن 5000 جنيه بل نتحدث عن تكلفة المساحيق المستخدمة لها والتي تعتبر باهظة الثمن بخلاف استهلاكها الشهري من الكهرباء فهو مرتفع بصورة لا يمكنك تخيلها لنتفاجئ نهاية الشهر من فاتورة الكهرباء لديكي قد تدفعين ثلاثة أضعاف فاتورتك المعتادة.

لذلك يوجد لديك حل من اثنين الأول وهو الإستغناء تماما عن فكرة استخدام غسالة الصحون ومنها توفير وترشيد في استهلاك الكهرباء المنزلية ونجد أن هذا الحل غير مناسب للسيدات العاملة وربما يناسب ربات البيوت، والحل الثاني هو اتباع بعض التعليمات التي تعمل على خفض استهلاك الكهرباء لغسالة الأطباق وهي على النحو التالي:

  • _ النصيحة الأولى ضرورة الإنتباه عند شراء غسالة الصحون أن تكون من النوع عالي الكفاءة ويتم تمييزها ذلك من خلال الملصق الموجود عليها ومطبوع عليه رمز A.
  • _ النصيحة الثانية أن تتأكدي من تفعيل مفتاح توفير الطاقة الموجودة بالغسالة والذي من شأنه أن يقف عمل الغسالة في تجفيف الأطباق.
  • _ اختيار الدورة الحرارية المناسبة للغسيل ولتكن عند 40 درجة مئوية ولا داعي لاستخدام درجات الحرارة المرتفعة.