التخطي إلى المحتوى

تسعى الحكومة المصرية والتعاون مع كافة الأجهزة المختصة بتقديم الدعم للمواطنين، وأصحاب المعاشات لإرضاء المواطنين من خلال العديد من القوانين التي تقدم لهم الدعم التنموي، وزيادة المعاشات سنوياً جاء في مقدمتها قانون المعاشات الجديد الذي لاقى ترحيب كبير من العاملين في قطاعات الدولة، لتناوله العديد من الموضوعات الهامة لأصحاب المعاشات، وأن يكون هناك قانون جديد يختص فقط بالمعاشات.

الزيادة الجديدة لمعاشات شهر يوليو

بزيادة قدرها 13% تبدأ الدولة المصرية في صرف مرتبات شهر يوليو المقبل الذي يُعتاد أن يكون صرف الرواتب بالزيادة فيه، وجاءت الزيادة هذا العام لمساندة المواطنين نظراً للأوضاع التي تشهدها الظروف المعيشية، والتي لا يعتاد عليها المواطنين ما يزيد عبء المعيشة.

 المعاشات
المعاشات

أقر قانون المعاشات الجديد على زيادة سنوية لأصحاب المعاشات عند الوصول إلى شهر يونيو، ويبدأ أصحاب المعاشات في صرفها بداية من شهر يوليو من كل عام ليكون أصحاب المعاشات على موعد بزيادة سنوية تعرف قيمتها فور إقرارها في شهر يونيو، وناقش القانون أيضاً أن يصرف فائض الخاص بكل أرباح هيئة التأمينات الاجتماعية والمعاشات للمواطنين في المناسبات الدينية، ليحصل المواطنين أصحاب المعاشات على رواتب بعد الزيادة:

  • رواتب 1000 جنيه 130 جنيه بعد الزيادة.
  • رواتب 2000 جنيه 2260 بعد الزيادة.
  • 3000 جنيه 3390 جنيه بعد الزيادة.
  • 4000 جنيه 4520 جنيه.
  • 5000 جنيه 5650 جنيه بالزيادة.
  • 6000 جنيه ليصبح 6780 جنيه بعد الزيادة للمعاش واختلاف نسب الزيادة من راتب آخر.