التخطي إلى المحتوى

تتجه انظار الكثير من المواطنين عن قانون البناء الجديد لعام ٢٠٢٢، وذلك نتيجة للإجراءات الشديدة التي تقوم بها الدولة المصرية خلال الفترة الأخيرة وذلك مع الأشخاص الذين يقومون بالبناء المخالف، وهناك شروط عديدة تخضع للقانون رقم ١١٩ لعام ٢٠٠٨، ولم تقم الحكومة بالانتهاء من وضع قانون البناء الجديد ٢٠٢٢ نهائيا، ولذا إن القانون الجديد ما زال تحت الدراسة.

السبب وراء اصدار قانون البناء الجديد لعام 2022 ؟

تعمل الحكومة المصرية على وضع حد في مسألة العمران وبناء الشقق السكنيه في مصر خلال الفترة الأخيرة وذلك للحد من التشوه العمراني، وهذا  بسبب قيام الكثير من المواطنين بالبناء المخالف دون الحصول على ترخيص بناء، ولذلك قامت الحكومة بوضع قانون البناء الجديد ٢٠٢٢، وذلك حتى لا يتم البناء قبل الحصول على الترخيص الرسمي من جانب الحكومة.

"هدية السيسي للمصريين" .. المباني فتحت من جديد بس بشروط اعرفها وابني وانت بالك مرتاح

استخراج رخصة قانون البناء الجديد

وذلك تبعا للعديد من الشروط التي يجب توافرها أولا ولم يتم إصدار ذلك القانون نهائيا، حيث إنه مازال تحت الدراسة والمناقشة، ولكن تم تحديد بعض الشروط التي تخص قانون البناء الجديد ٢٠٢٢ والتي يجب على أساسها أخذ تصريح للبناء في المدن والقري.

شروط البناء الجديدة 2022

يجب الحصول على عقد صحة توقيع.

أن تكون قطعة الأرض التي سوف يتم البناء عليها داخل الحيز العمراني.

أن يتم الحصول على ترخيص بناء من المجلس القروي.

أن يتم معاينة موقع البناء عن طريق اللجنة الهندسية.

أوراق الحصول على ترخيص البناء من خلال قانون البناء الجديد 2022

هناك العديد من الأوراق التي يجب تقديمها للحصول على ترخيص بناء، وهي:

رسم كروكي يوضح موقع قطعة الأرض والمبنى، ويجب أن يكون من مهندس نقابي.

صورة بطاقة الرقم القومي للشخص الذي يريد البناء.

يجب تقديم عقد الملكية.

يجب تقديم إيصال سداد الرسوم المستحقة.

رسوم إصدار تراخيص البناء

يختلف عرض الشارع من قرية لأخرى ومن مكان لآخر ولكن إن رسوم البناء الجديد لا تختلف، حيث إنها تصل إلى ٢٠٠٠ جنية لبناء ١٠٠ متر في المدينة، و١٧٠٠ جنية لبناء ١٠٠ متر في القرية، وهناك الكثير من الشروط في القانون الجديد يتم مناقشتها للانتهاء من وضع قانون البناء الجديد نهائيا