التخطي إلى المحتوى

تحذير قوي وشديد اللهجة من قبل وزارة الاتصالات من وجود هذا الجهاز المعد لتقوية الشبكة في منزلك والقيام ببعض الأنشطة دون تصريح، حيث يعرضك لعقوبة كبيرة وهي فرض الغرامات التي تصل إلى 50 ألف جنيه للمستخدم و 100 ألف جنيه للبائع، لكل شخص قرر أن يقوم بالأنشطة التالية دون أخذ تصريح من الجهات المختصة.

الأجهزة التي يحظر استخدامها دون تصريح

  1. القيام باستيراد أو تجميع أو تصنيع أي من المعدات الخاصة بالاتصالات وذلك من أجل تسويقها في الداخل. 
  2. تركيب وتشغيل أي من أجهزة الاتصالات اللاسلكية بالمنزل، لكن لا يسرى ذلك على الأجهزة اللاسلكية الحاصلة على ترخيص عام من قبل الوزارة من أجل استخدامها أو تشغيلها بما لا يخل بأحكام القانون. 

وقد جاءت هذه العقوبات وفقًا لأحكام قانون الاتصالات المصري رقم 10 لسنة 2003. 

في إطار ذلك صرح المهندس إسلام خالد خبير الاتصالات، إن أجهزة الرابتور التي تعمل على تقوية شبكة الاتصالات يدخل إلى البلاد بصورة غير شرعية، مما يؤدي إلى تأثير سلبي على قوة الشبكة، فهي تعمل على تقوية الشبكة داخل المنزل لكنه يؤثر على الشبكة في المنطقة المحيطة كافة، مما يؤدي إلى شكاوى المواطنين من ضعف الشبكة نتيجة التداخل الذي يحدث داخل الترددات. 

وتابع قائلاً أن الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات يعمل بالتعاون مع شركات المحمول على أن يقوم بتوفير أجهزة لتقوية الشبكات مطابقة للمواصفات القياسية العالمية ولا تؤثر على الشبكة بصورة سلبية، وتتطرح للمواطنين بأسعار معقولة وأنها متوفرة حاليًا عبر وزارة الاتصالات، وحذر المواطنين من شراء الأجهزة التي تباع عبر مواقع التواصل وغيرها من الأماكن فهي غير مطابقة للمواصفات، وأنه في حالة شرائها يعرض المواطن نفسه للمسائلة القانونية وتوقيع الغرامة عليه.