التخطي إلى المحتوى

أعلنت شركة إندومي الشهيرة، عن قرارها بتطبيق زيادة جديدة على أسعار مختلف منتجاتها التي تقوم بطرحها في السوق، وقالت الشركة أنها ستقوم بتطبيق زيادة قيمتها جنيه واحد، بداية من يوم 15 يونيو الجاري، وعللت الشركة هذا القرار، بالارتفاعات الأخيرة التي كانت قد طرأت على سعر الدولار، بالإضافة لارتفاع نسبة الفائدة على الودائع والإقراض، بواقع 200 نقطة، وفق القرار المعلن من لجنة السياسة النقدية، خلال اجتماعها الأخير بالبنك المركزي.

ارتفاع أسعار إندومي في السوق

ومن جانبه، كان عضو شعبة المواد الغذائية بالاتحاد العام للغرف التجارية ورئيس شعبة المواد الغذائية والبقالة التموينية والعطارة بالغرفة التجارة بالإسكندرية “حازم المنوفي”، قد أعلن عن ارتفاع أسعار منتجات الإندومي بالسوق، وقال أن الأسعار ستشهد زيادة جديدة بقيمة جنيه واحد، ليرتفع سعر الكرتونة التي تحتوي على 40 كيس إلى 183 جنيه لتجار الجملة و185 جنيه لتجار التجزئة.

وبعد الزيادة الأخيرة التي سيتم تطبيقها على أسعار الإندومي في السوق، فإن سعر كيس الإندومي سيرتفع من 4 جنيهات إلى 5 جنيهات للمستهلك، وسيصل سعر كيس الإندومي لمختلف النكهات بالسوق “الفراخ الجامبو والدجاج البلدي واللحمة والسجق والخضار”، إلى 5 جنيهات بعد الارتفاع الأخير.

ارتفاع أسعار إندومي في السوق
ارتفاع أسعار إندومي في السوق

كما وتطرق المنوفي خلال حديثه، إلى الارتفاعات الأخيرة التي طرأت على أسعار مختلف السلع والمنتجات بالسوق، وقال المنوفي أن هذه الزيادة لا تؤثر على المواطن فقط، ولكنها تؤثر بشكل سلبي على التاجر بالسوق، حيث يتوقف المستهلك مع ارتفاع الأسعار بشكل تلقائي عن الشراء، الأمر الذي يعود على التاجر بالضرر، خاصة وأن من مصلحة التاجر، هبوط الأسعار وبالتالي زيادة الكميات التي سيقوم ببيعها للمستهلك وكذلك زيادة هامش الربح الذي يقوم بتحقيقه، كما أن التاجر بحسب تصريحات المنوفي لا دخل له على الإطلاق فيما يتعلق بتسعير المنتجات التي يتم طرحها بالسوق.